.

.

الى صاحب الأهداء الجميل...  

Posted by: فاتيما in


ولدان
يفصل بينهما فى العمر سنتين
و يباعد بينهما فى الزمن أكثر من أربعين عام
يجمعهم كثير حتى تتلاشى الفوارق
طويت أولى صفحات الرواية فوجدتهما يتراقصان بين الصفحات
الولد الأول
قطعة حية من هذا البلد .. بورسعيد ..يحمل تاريخه وحاضره و ناسه وأفراحه وأنكساراته
صدمته الهزيمة كشاحنة مسرعة .. أفاق على أشلاء حياته و قد تبعثرت ..يحاول استرجاعها فتخرسه موجات متتالية من الأخبار السيئة..أخبار عن أحباب رحلوا وبلد يتحلل وزمان لن يعود...
الولد الثانى
عمره ثمان..يشبهه فى الذكاء واللطافة و الفضول ..يبعثر الحب على كل من حوله و يحمل فى قلبه مكانا خاصا لجدته الأثيرة لديه..ارتبط بأناس واماكن و هو مضطر أن يفارقها
الولدان..محرومان من الأم و الوطن و الأله الذى يحتمون به من عواصف الزمن
الولد الأول أزعم لوهلة أننى أعرفه ..مرت الأيام عليه و قد تعلم كيف يعايشها..أشتعل قلبه حزنا ..فخرجت من رحم الأحزان نفائس..
الولد الثانى..هو علتى وسؤالى..لو كان معى لقرأت له دماء أبوللو ..ربما يظن الدنيا أحسن مما تبدو عليه الأن..
الأول أعطى ظهره لزمن عذبه و أله خذله وعبر من أربعين عام
الثانى ما زال على متن المعدية ..يطل على مجهول ينتظره و أم تنظر له من بعيد تتسائل هل سيرجع يوما ما ؟؟
هذه الامنيات والأحلام البريئة اكاد أقسم انى سمعتها من أبنى مع بعض التغييرات البسيطة لكنها حملت نفس الرقة و التمنى لكل الدنيا بأن تبقى بخير
أنظروا معى كم هى رقراقة وناعمة..أحلامهما:...


- تفتكروا أبوللو هو كده فعلا
- انت شاغل نفسك بسى أبوللو بتاعك ده ليه(سألتنى لبنى)
- مش عارف حاسس انه يمكن علشان شبه جدى و يمكن شبه عبدالناصر
- بس عبدالناصر مش كده خالص .. وجدك ابيض و عينيه زرقاء واقرع
-مش عارف حاسس ان فيهم شبه من بعض
- انت بتحبه قوى كده(سألتنى هدى)
- مش عارف ..عايز أبقى زيه..
- يعنى أيه تبقى زيه
نهضت واقفا و قلت
" عايز أطير ..ألمس النجوم ..امسك الجنيات الصغيرين..احقق أحلامنا كلنا ..عايز أبويا يكسب انتخابات المصنع..عايز جدى وستى يعيشوا على طول..عايز تبقى عندى أجنحة وأروح جبال الجريك هناك..عايز عمى حامد يرجع م اليمن..عايز كريستينا ما تمشيش..عايز بورسعيد تبقى جنةكلها..مش لما المطرة بتنزل بورسعيد بتبقى جنة..حلوة شكل الجنة عندنا خصوصا لما تقرب الأرض تنشف منها..مش عايز نكبر و نبقى عواجيز..عايز نفضل صغيرين على طول.."
يا دكتور زين...أسعد الله مساءك وصباحك

This entry was posted on الأحد, يناير 27, 2008 and is filed under . You can leave a response and follow any responses to this entry through the .

8 كــــلام بيطــبطـــب عـــلى قــــلبى و روحــــى

العزيزة أم يوسف، فاطمة
تسائلت طويلا بعض أن قرأت البوست، هل أنا الذي كتبت ذلك، إذ أنني وجدت نفسي فجأة أبكي..
شكرا لكي..شكرا لكي..شكرا لكي..
فقد كان قلمك بارعا للغاية.ز أرجو أن أستطيع أن اشدك لعالم كتابة الرواية يوما ما..
تحياتي لكي وقبلاتي ليوسف

يا د.زين
كل هذا الود والتشجيع انا لا أظننى أستحقه..ربما تكون متعاطف معى و طبعا بعد مشوارى القصير العميق فى عالمك أزعم أنك قلب عملوله بنى أدم
أشكرك بالنيابة عن يوسف وأتمنى ان يرجع يوما ما وأريه المدونة وربما يقرأها و تحقق الغرض منها ..
أما حكاية الدخول فى عالم الرواية دى ..أقولك ايه
جرعات التشجيع الى أديتهالى أنت و احبابك نتج عنهه طاقة الأمل هذى و تعاطفكم معى أمر اكبر حتى من تحملى
ما كتبته عن دماء ابوللو قليل من كثير ..أنا محفوظية الهوى ..نجيب محفوظ فى رأيى هو أعظم كاتب جاء على ظهر الأرض..شعرت وانا أقرأ روايتك بأجواء محفوظية..السلاسة وا لحكى و بغموض ممتع .زائد انى لى جذور فى مدينة من مدن القناة أنا أيضا وان لم أعش فيها لكن وانت تصف شوارع مدينتك تصورتنى فى مدينتى التى تربيت على زيارتها بشكل متواصل ..نفس الاحياء التى كان يسكنها الاجانب والبيوت الخشبية الجميلة و بحر القنال و..الالفاظ نفسها لم تكن غريبة على سمعى و ما أحتجت لقراءة التوضيحات فى أسفل الصفحات ..ناهيك عن أبطال الرواية بدءا من الولد الجميل الى يشبه يوسف كثيرا ..وجدته التى تشبه فى حنانها وأحتوائها أمى الغالية..و..و..
أنا توحدت مع قصتك تماما
و سيبك بقى من الأهداء الجميل الذى أضيفه الى جملة الأسباب السابفة
وبعد كل دا موش عاوزنى أسجل بعضا من أعجابى؟؟
أشكرك على كل ما قدمته ..و ما لا تعرف أنك تقدمه..

مبروك الف مبروك على المدونه التى اسجل نفسى كصديقه دائمه لها وبحبها من اعماق قلبى من قبل ان اقراء اسطرها انا اول حاجه شفتها فى المدونه البروفيل لانه بيعبر عن الشخصيه وقد ايه بهرنى خصوصا اعجابك بفيلم الانسان يعيش مره واحده والذى احبه جدا واستمتعت بيه كلما رايته وايضا فيلم خلى بالك من عقلك لانهم افلام مش عاديه ولكنها افلام لها عمق انسانى ورومانسى وكلما شاهدتهم لمسوا شىء فى قلبى
وايضا ...عجبنى تاملاتك للبشر والناس وانا اشترك معكى فى هذه الهوايه وعايزه اقولك انها واضحه جدا فى تعليقاتك انك شخصيه بتتامل الدنيا والناس
على فكره ..اول مره ادخل مدونه وعلق على البوروفيل الخاص بها بدلا من التعليق على البوستات ولكن البروفيل فعلا مميز ويدل على شخصيه مميزه وعميقه وهذا مالمسته فيكى فى كل تعليقاتك الرائعه انا لسه مش قرات البوستات بس حبيت اقول مبرووووووووووووووك
علينا قبل مايكون عليكى دخولك فى عالم التدوين لكى نستمتع بكتباتك الجميله
والرقيقه ومتاكده انها حتلمس شىء فى اعماقنا وقلوبنا
سعيده انى من اوائل المهنين على المدونه وكان نفسى جدا اهديكى باقه من الزهور الجميله تعبيرا عن فرحتى بافتتاح مدونتك
ساقرا البوستات بتمعن ثم اعلق
اسفه على الاطاله ...بس اعمل ايه فرحانه بيكى جدا عشان كده قلت اعملك حفله افتتاح مع موسيقى فيردى (اوبرا عايده )

تحياتى
صديقه دائمه للمدونه
بتعشق كلماتك واحساسك الراقيين

ألف مبروك المدونة الجديدة .. أهلا بيكي في عالم المدونات .. إضافة جديدة بجد

فضفضي زي ما إنتي عايزة .. إحنا معاكي وهنسمعك

يا نبضات ياحبيبتى
الله يبارك فيكى يارب
انتم السابقون يا ستى وموش عارفة اقولك ايه انتى فالك كان حلو لما سألتى عن مدونتى وهى فى علم الغيب لسه ..أنت فيك حاجة لله ..
انا اتمنى ان تكون كلماتى مصر راحة وبهجة ولو ان معظمها نكد لكن اعتقد ان لهذا خلقت المدونات عشان الناس تقسم فرحها وحزنها على احبائها فيقل حجمه وألمه..
يعنى انتى مجاملةمن طراز نادر حتى البروفايل عجبك ..بس انا حاولت اقول فيه حاجة عنى تعرف الى داخل دا هيشوف ايه أحسن يتخض أصل الحكاية دى عندى من أبتدائى - من العصور الحجرية يعنى - فيه ناس كده متحبينش لله ف لله ..بس كويس ان البروفايل عمل العكس
أحييك وأشكرك..

يا عم يا مراكبى
الله يبارك فيك وكلك ذوق و أرجو الأ أخذلك انت و كل احبائى فى عالم المدونات الذى أحببته و احببت من فيه...
تحياتى و احترامى

صباح معطر بالورد والياسمين انا مش عارفه اقول استاذه فاطيما خالص يمكن عشان من تعليقاتك مش كنت اعرف سنك بس والله حاولت مش عرفت حسيت انى عاوزه اقول فاطيما من غير القاب خالص اللى حسيت انى اعرفها من تعليقاتها وتشوقت ان ارى مدونتها واتعودت انى اناديها كده بس الاختيار ليكى

على فكره انا مش بعرف اجامل خالص فى حياتى ولا فى تعليقاتى ولا فى مدونتى وبكره حاجه اسمها مجامله اى كلمه بكتبها ليكى تاكدى انها صادقه ومن قلبى وحساها عشان مش تقولى تانى انى بجاملك واول تعليق ليا عندك كان صادق ويخلوا من اى مجاملات يافندم دا كان وصف ليكى

بخصوص البوست .... اسلوب وصفك رائع واحساسك عالى وعميق شوقتنى اوى لقراءه الروايه فى اقرب فرصه ان شاء الله
انا عاوزه اتعرف على شخصية ابوللو

تحياتى
سعيده بمعرفتك ومعرفة مدونتك

نبضات الحبيبة
ياستى اكتبلى الى على مزاجك ..انا صاحبتى عندها ولد وبنت عندهم 7و6 سنين بينادونى فطمطم..وعلى قلبى زى العسل ..الى هييجى منك حلو ..
نسيت المرة الى فاتت اشكرك عل الورد وموسيقى فيردى ..ربنا يسعد أوقاتك
تحياتى

إرسال تعليق