.

.

فى الميكروبااااااااااص  

Posted by: فاتيما in

مليش فى ركوب الميكروباظات أنا
ماله المترو ؟.. إبن ناس و كل واحد ف حاله
بس للضرورة أحكام
رايحة أزور صديقة عزيزة و اقعد معاها و مع عيالها
و الوسيلة المباشرة الوحيدة للركوب و توفير الوقت هى الموكوس دا
قومت ركبيته

عادة و انا رايحالها بركب من الموقف و باخد مكانين جنب السواق عشان أكبر دماغى
لكن فى الرجوع مفيش الاوبشن دا ..فبضطر أركب فى أى مطرح و السلام
و جه مطرحى فى الكرسى اللى قبل الكنبة الاخيرة
و اللى كان فيها تلت بنات مجازاً

بقول مجازاً لأنى إتصدمت بالحوار التالى اللى غصب عنى
كان لازم اسمعه
واحدة فيهم بتورى صور فرح أخوها على الموبايل للبنتين التانيين

فتاة 1: إيه دا ؟ عروسة اخوكى وحشة قوى
إيه التعليق السخيف اللى بيتقال دهوه؟!!


فتاة 2: اللى لاقيناها الأيام دى ... كويس إنه اتجوز أصلاً

الأيام دى ؟؟ّ!! ...هوه بيشترى طقم إنتريه و دا اللى لاقتيوه ؟

فتاة 3: اصل أخوكى زى القمر أساساً

ماشى بتجامليها ..كتر خيرك إنك مقولتيش عليه قرد بصديرى

فتاة 2: كل الناس ماشية من الفرح بتقول الكلام دا برضو

يا عينى على التوااااااضع

فتاة 1: يعنى اخوكى مكنش يستنانى ؟

هزاز هزار ..عادى

فتاة 2: أه المفروض كدا .. بس كويس دا مكنش ناوى يتجوز خالص

فتاة 3 : و اشمعنى بقى العروسة دى ؟

يا جماعة إحنا ف ميكروباص و امه لا إله الا الله سمعانا

فتاة 2 : اصلها دكتورة فى جامعة ف السعودية و هوه رايح معاها محرم
فقولنا خلاص وافق يا بنى
إهييه ..وافق يا بنى ؟.. بتضغطوا عليه و لا إيه ؟؟


فتاة 3 : أهو جوازة و خلاص ... هوه حد لاقى ؟

إيه يا بنات الكلام الغريب دا ؟؟

فتاة 1: و معندوش صحاب عاوزين يتجوزوا ؟

هذوها السؤال هيسؤل هنا !!! ؟...إحنا فى الميكروبااااص يا ماما

خدى بالك شوية

فتاة 2 : عنده صاحب وحيد بس متجوز من سن 21
و عنده تلات ولاد دلوقتى
و عاوز يتجوز تانى


يعنى معندوش حد ينفع للجواز من الآخر.. قوليها كدا

فتاة 3 : لأ... مينفعشى

الله ينور عليكى يا بنتى اول جملة عاقلة اسمعها

فتاة 1: لأ ليه ؟؟ بس يا عبيطة إنتى .....انا اشوفه

إنتى بتهرجى ..صح ؟؟!!!


فتاة 2: يعنى إنتى توافقى ؟ .. بس مش هيطلق
دى مراته لطيفة خالص
يعنى هوه بيتجوز دلع و شهوة كدا


يا دى النيلة ..الكلام دا يتقال عيانا بيانا كدا ..إحنا فى الميكروبااااااااص يا إخوانا

فتاة 1: هاتيه هاتيه مش مشكلة عندى خالص يكون متجوز

يللى تتوكسى يا دى البت
بتقولك مراته ست طيبة
و عنده عيال
و بيتجوز فراغة عين ؟!!!
تقوليلها أشوفه و عادى ؟؟؟
و ف الميكروباااااااااااااااص

فتاة 2 : ماشى اقول لأخويا و ابقى أكلمك

إنتى كمان يا موكوسة بتمشى وراها و عاوزة تسعى فى خراب البيوت ؟!!
البنات جرالها إيه الأيام دى ..مخها حادف شمال الخريطة ليييييه؟؟
تأخر سن الجواز و الظروف الإفتصادية و.. و ....معاكوا
بس كلها مش مبررات قوية

تدفع أى شخص لدخول تجربة من هذا النوع
و اللى غايظنى إنهم بنات صعننة يعنى لو عدوا هما التلاتة
ال25 ابقى انا مسمعتش كويس

واضح من ردودهم على الموبايلات إنهم لسه مخلصين كلية قريب
و مستلمين شغل جديد و رايحين السينما مع زمايلهم من ايام الجامعة
عاوزة الف دماغى و أقولهم اللى فيه القسمة و بعدين تراجعت
قولت يا واد طنث خاللللللللللص و سكتت
و أهم روخروين ريحونى و نزلوا
شوية و سواق الميكروباظ إتحك فى عربية ربع نقل فخمة قوىماشية جبنينا
و المراية إتهزت شوية و رجعت مكانها تانى

يعنى حصل خير .. لاااااا محصلش
راح راكن على جنب و نازل شاددها من مكانها و راكب تانى
انا قولت إيه الراجل الغريب دا .. ما المراية كانت كويسة و ف مكانها
المهم شوية و بقينا جنب سواق الربع نقل الفخمة دى و بدأت المناوشات
- إنت كسرت عليا و كسرتلى المراية
- انا مجتيش جنبك و المراية كانت ف مكانها
- انا راجل على باب الله و العربية عليها اقساط
- انا معملتكش حاجة يا عم إنتا
المهم وقفوا عند اول اشارة و راح نازل سواق الربع نقل من عربيته
و دخلوا فى حوار جانبى

و انا متابعة الموقف من بعيد وعاوزة انزل اقول لسواق الربع نقل
متدليوش ربع جنيه حتى لأنه نصاب

بس الراجل طلع ما شاء الله فاهم قوى ..مسك المراية
من أيد سواق الميكروباص

و على صوته عليه و إداله محاضرة فى إنه أى كلام و مبيعرفش يسوق
و إن ..
و إن ...و فى النهاية قاله إنتا عاوز تمن المراية؟؟ ... طييييييييييب
طلع من جيبة ورقة فلوس مكرمشة اظن كانت خمسين جنيه
و راح ماسك المراية راميها على الأرض و دايس عليها مدشدشها خمسميت حتة
و راح راميله الفلوس ع الأرض
وسابيه
و ماشى

سواق الميكروباس وشه جاب الوان و طبعا دمه إتحرق
كان فاكر هياخد تمن المراية و كمان يحتفظ بيها و يروح يركبها من تانى
و التانى منلوش مراده و هزأه قصاد الناس تهزيئة كويسة بأكتر من خمسن جنيه
السواق ركب العربية و هوه عمال يرغى و يزبد
و يحكى للى جنبه على الظلم بتاع العالم
اللى عندها عربيات حلوة
و هما الغلابة اللى عليهم أقساط
و انا متغاظة جدااااا .. يا إبن ستيت فى سبعين
دحنا شايفين القصة من اول فصولها

هتعملهم علينا وعاوزينا نصدقك ؟؟
و المؤلم حقيقى ... إنه ملتحى و مشغل قرآن و نص كلامه
الله يرضى عليك و صلى على النبى

لكن تصرفه و فعله ملوش علاقة خالص بربنا و الرسول
عاوزة اعلن قرفى منه و اقول اللى فيه القسمة و كلام من عينة
حرام عليك و السواق التانى مغلطش و إتقى الله
و لسه هفتح بوقى حسيت بالإكسجين اللى حواليا بيتشفط
و إنى هتخنق
لقتنى بقول كلمة واحدة
- عند محطة المترو يا أسطى
و روحت نازلة
بس


شغل جنان  

Posted by: فاتيما in


لما أقف فجأة و اتلفت ورايا فى الشارع لو حد نده حد بإسمك
لما اعلق هدومك على شماعة الدولاب و كأنك ساكن معايا و بتلبس و تقلع فيهم
لما احطلك كل يوم مصروفك جنيه معدن ف الحصالة بتاعتك
لما افضل اشتريلك فى لعب كبرت عليها و حاجات حلوة مش هتلحق تاكلها
لما اقعد كل كام يوم ارتب فى دولاب لعبك القديمة و فى أوضتك الصغيرة
لما اتوقع و بلا يأس إن كل رنة تليفون أو دقة على باب الشقة هتكون منك
لما كل ليلة ابوس ارنوبك و اقوله تصبح على خير بدالك
لما اقعد احكى للقطط بتاعتى حكايات كتيييييييير عنك
لما أصر أشتريلك فانوس رمضان و اجهزلك عيديتك و أجيبلك ادوات المدرسة
لما انطق بإسمك ييجى عشرة عشرين مرة كل يوم وسط الكلام
لما تكون اول كلمة انطقها اول ما اقوم الصبح هى إسم دلعك
لما احتفظ بمعجون سنانك و افتحه كل شوية عشان أشم ريحة نفسك
لما كل لحظة استنى رجوعك لحضنى و اقول إبنى يا رب

من غير دموع  

Posted by: فاتيما in ,

لو تسأل النن الحزين
جوه العينين
عن سر حزنه وانكساره
عن ســر إحساس الضيـــاع
عن لهفته وساعات مراره
لو تسأل القلب الحزين
هو الصدى ينفع يعيش
من غير كلام بنردده ؟!!
هو اللي ساكن وسطنا
ينفع نخونه ونحسده ؟!!
ولا اللي حته مننا
ينفع نسيبه ونبعده ؟!!
ولا الدمــوع تفضل دموع
ولا الشجن يفضل شجن
ولا اللي راح ننساه أوام !!
ليه دايماً الشئ اللي يوجع قلبنا بنجدده
...
ليه تحزني ؟
ليه تبكى بدموعك سنين على دمعته
مـــين قال بإن الدمع هيزود حنانه ويسعده !!!
أو يخلق الجسر اللي مقطوع من سنين
مين قال بإن العشق لازمه معشوقين ؟
هو اللي يعشق فرحته
هــتحس يعنى الفرحة بيه ؟
ولا اللي يعشق سبحته
او دبلته أو بدلته
ولا اللى يعشق دمعته

إيه لازمة الحزن المسافر وسطنا

لو قلتلك يعنى
إن الحنين واصل ما بين قلبك وبينه
راح تضحكي ؟
لو قلتلك إن الزمن من غير دموع
هو الطريق اللي هينور سنينه
راح تضحكى ؟
لو قلتلك إن اللى فات بينكم أكيد
عايش ما بين عقله وحنينه
راح تضحكى ؟
وهتصدقينى ولا هتبكى تانى للزمن
...
يوسف تملى بيعشقك .. بس اضحكي
يوسف بيعشق لون عيونك لما تضوي لبسمته
يوسف بيعشق صورة ليكى بضحكتك وبضحكته
يوسف بيعشق كل إحساس بالحنان
وكمـــان بيعشق جدته
فبلاش الم
وبلاش دموع
خلى الكلام بينك وبينه
ابتسامه
وضحكه عاليه
وذكـــريات
هو المدى ينفع يخون الشوف فى عمر الامنيات
فبلاش تعيدى الذكريات المؤلمة
وامسحى كل اللى فات
----------------------------
الجميل صاحب المزاج الحزين
احمد
مهنى
هنا و هنا
يا كل شفافية و براءة
الطفل الصغير
شكرااااااااااااااااااااااا

مش عجيب أبداً  

Posted by: فاتيما in

- هوه حضرتكو تبع جمعية إيه؟؟
- لأ ... مش تبع حاجة
- يعنى لوحدكو كدا و مش مع حد
- أيوه ... إحنا مجموعة أصدقاء و بس
- ربنا يكرمكوا و يجازيكوا خير
عجيب حبك ؟!!
أبداً ... العجيب التعبير عنه من قلوبنا
النهاردة كان صورة من صور التعبير عن الحب
حب البلد دى و حب ناسها و اهلها
وكالعادة متفائلة

و فرحانة
و شايفة الدنيا بالألوان الطبيعية
عندى حق نوعا ما
طب انا راضية ذمتكو
550 وجبة طعام
و أكتر من 7000 جنيه تبرعات نقدية وزعت على المرضى مع الوجبات
ناس حلوة جاية بالمشوار و عمالة تنسق من بدرى بدرى
و ناس حلوة تانية بعتت تبرعها المادى من بلاد الدنيا الواسعة
روح التعاون و التكافل مالية الهوا اللى بتنفسه
ليه مكونش فرحانة و فخورة بإنى إنتمى لهذه العينة الجميلة من البشر
القصة بدأت من عند
داليا قوس قزح وش الخير
و آبى هانم بتنجانى
و خالد همس الاحباب

إحتضنها بكل حب البت خيخة و ميرا ووليد عارفة مش عارف ليه
وكيكى عووو و غيرهم كتيييير

زيارة لمستشفى ابو الريش و افطار صائم
بسرعة تلقف الجميع الدعوة الطيبة و نشرها و استجاب لها
كلا بطريقته و أسلوبه و حماسه امكاناته و مساندته

عن نفسى كنت متصورة إنى لما اروح المستشفى الساعة اتناشر
أبقى كدا رايحة بدرى عن الباقى اللى معاده تلاتة

لكن لقيت داليا قوس قزح و معاها سوما مجنونة فى بلد عاقل
موجودين من عشرة صباحاً و عمالين ينسقوا مع الأستاذ خالد عونى
الاخصائى الإجتماعى بالمستشفى

الأول طلعونا الدور التالت لأن فيه أوضة مخصوص للترفيه عن الاطفال
أشبه بالمكتبة المدرسية

فيها كراسى و ترابيزات صغننة و قصص و إن كانت فقيرة بعض الشىء
فى الألعاب
و خصوصا الالعاب التعليمية
كنا عاملين ورود من الكارتون للاطفال كل واحد يكتب عليها أسمه و فازة كبييييرة
كمان الولاد بدأت فى التوافد علينا مع امهاتهم عشان يقصوا و يلونوا
عملنا تيجان من الكارتون و ورود زينوها بالالوان و الجليتر و خدوها معاهم على اوضهم
مش قادرة اوصف حالاتهم المرضية لأنها صعبة و جداااااا
و ربنا يشيفيهم و يقوى أهاليهم و يقصر مشوار العلاج و ينهيه على خير
الحالات اللى جت درجاتها متقدمة و يكفى حالة التوائم الملتصق
محمد و إبراهيم
بس لفت إنتباهى إن محمد خجول و منزوى بينما إبراهيم متحدث و شخصيته مسيطرة
فكرونى قوى بقصة لنجيب محفوظ إسمها قسمتى و نصيبى
عن تواءم مر بنفس الحالة و كانت لهم نفس الطباع دى

و هالنى جدا إن يا حبايبى عمرهم يتعدى التمن سنين و لم يتم فصلهم للأسف
كان هناك حالة خارجة من الغسيل الكلوى و أطفال عاملين عمليات فى المخ
كان فيه طفلة رقيقة إسمها دنيا ..آيه فى الجمال و البراءة كان نصيبها من المرض
إنها مبتاكلش و عايشة على السوائل فقط و السبب
إخفاقات الاطباء فى تحسين حالتها

الاطفال فى المجمل عندهم خجل و طبعا حزن دفين معروف أسبابه
مش عارفة ليه حسيت إن التسرية عنهم مش صعبة قوى لكن عاوزة مداومة
نوع كدا من شد إنتباهم لأشياء بعيدة عن المرض بتفاصيله اليومية
زى الترفيه و شغلهم بالأعمال الفنية و غيرها

لكن طبعا كل دا عاوز امكانيات بينما يلتهم العلاج أغلب ما يأتى من مال .. دا إذا أتى
لهذا اتمنى الا يكف كل صاحب قدرة عن معاودة الكرة مرة و اتنين وعشرة
لمساعدة هولاء الملائكة على التكيف مع وضعهم الصعب

و ربنا يشفى كل مريض
اليوم ما شاء الله كان مليان بركة و الجدول الزمنى اللى حطته خيخة و داليا
جرى بشكل مذهل و سريع

يا دوب قعدنا مع العيال ساعة و نص تقريباً و بعدين إضطرينا نمشى
عشان هيقفلوا الاوضة ..
و دا غريب بصراحة ..لأن المفروض تكون مفتوحة طول النهار
المهم .... نزلنا تانى عند الاخصائى الأستاذ خالد
( الراجل دا شخصية محترمة و مجتهدة و ربنا يكثر من امثاله )
وصلت آبى هانم بتنجانى

و البونية بس قعدت على كرسى المكتب .. و ماشاء الله
و كانه متفصل عليها ....
إيه دا ؟
تقولوش الست الضاكتورة مديرة المستشفى .. ليها هيبة و سخصية برضو

و قعدت تجمع ف الفلوس و توزع ف الاظرف و تحسب الحسابات
و تنظم الطلعات مش الجوية

قصدى يعنى طلوع الادوار و توزيع الوجبات مع المبالغ المخصصة
ناس كتير حلوة جت و نورت اليوم بوجودها
بحفظ الألقاب و المقامات و دون ترتيب الحضور
و بالبركة كدا

وليد .. عارفة مش عارف ليه - مصطفى ريان - شيماء فضفضة اونلى سبوت
أ. محمد شوية كلام و باقى المدونات بتاعته - أحمد كمال رحايا العمر - أسامة عبدالعال
أم بتول تعالوا نحلم ببكرة - شاهى مفيش حاجة و محمود الشنيور أبنها العزيز
أحمد سكر -
ميرا وومن أمراءة بعقل رجل - كيكى عووو فكك منى - محمود الدوح
ساجى -
مهاميو أحسن تستاهل و ميرو النيرو كراكيب اختها
- دعاء مواجهات - ضياء بيتوفل مايند -
كيارا عالم مولان - نور الدين محمود
- عمرو أن نوون - خواطر خاطر - الأستاذ شريف

عسقول عسقلانى الاخلاق - دريم فضفضة ع السريع و بناتها الحلوين
علا صيدلانية طالعة نازلة و جوزها و ولادها سيف و شادن - داليا صديقتى العزيزة
و طبعا خوخة خيخة و شكشوكة جه معاها - و الواد عادل إبنى البلد دى فيها حكومة
صاحبة مدونة هلفطة Am fOpa'D و كان معها اصحابها
وخال المخاليل أحمد الصباغ و صاحبة مدونة رنون و اختها
و مدونة كمان و اختها استاذة سهام الصحفية
صاحب مدونة ابو على و عبد الرحمن ونضال
من بورسعيد
جت إيناس نهر الحب - و اختها نسمة هيا فوضى

الوجبات وصلت بدرى عن المعاد و بالتالى بدأ توزيعها على الفور
كل مجموعة مكونة تقريباً من ست أشخاص

معاهم الأظرف و الوجبات و بتتوزع على الادوار حسب ترتيب متفق عليه
مع الاخصائى الإجتماعى
اللى عارف كل حالة و مدى إحتياجها
طبعا كان فيه مظهر غريب و إن كان بقى إعتيادى
و هو إنك تلاقى امهات شايلين الاطفال

و بيلحوا فى طلب مساعدات مادية بكافة الطرق
فيه توصيف غريب و أظنه صحيح و صادق سمعناه من نائب مدير المستشفى
و هوه بيتكلم مع ناس جاية تتبرع فى الخير دون ترتيب مسبق
نصحهم بانهم يسترشدوا بالاطباء و الاخصائى الإجتماعى اللى عنده صورة شاملة
عن الحالات الحرجة
و التى تستحق الاهتمام اسرع من غيرها
قالهم الحالات و كمان العمال هنا عاملين زى الدول العربية ...كويت امارات سعودية
دول اللى بيجمعوا حصيلة محترمة و اغلبهم بيحترف الوقوف
على باب المستشفى و فى الطرقات

و فيه مرضى و عمال زى اليمن و الصومال لا يطالوا أى شىء
و هم أحوج الناس بالرعاية لكن حرج السؤال يمنعهم

توزيع الوجبات و الفلوس مخدش وقت كتير و جزء تانى
توجه لمستشفى المنيرة العام

اللى كان على بعد خطوات من مستشفى أبو الريش
على خمسة الا ربع كنا بنتوزع على العربيات الموجودة
و خمسة تمام كنا فى تسيباس

الحمدلله ربنا سهلها و البركة حلت على الوقت
و متهيألى المعاد اللى تم إختياره
كان مناسب فعلا عن أى يوم تانى

روحنا المطعم لقينا الماتش بتاع مصر و روندا على اخره و غلبنا واحد صفر
طيب ماشى و لو إن النتيجة هزيلة برضو .. لكن شغال مش هنقول لأ
قعدنا نرغى و نحكىّ لحد معاد الفطار و بدأت قصة المعاناة الحقيقة
الناس ف المطعم ..الإستاف يعنى متعرفوش مش قابضين بقالهم سنة
و لا عاملين إعتصام

و لا على قلبهم تكييفات كارير خمسميت حصان
و لا إيه النظام ؟

بطء رهييييييييييييب و عقبال ما ربنا ما نفخ ف صورتهم و جابولنا الشوربة
كان فات ييجى اكتر من نص ساعة
على الادان .. قولنا ماشى
يمكن العيب ف الشوربة
و بعدين ربنا هيسهلها ف الباقى

لكن هيهات ... السلطة و العيش و الوجبة الرئيسية
طبق الأصل من العلقة الاولانية
لا ناقصة قلم و لا زايدة قلم

طبعا روح التمرد سرت على ظهر السفينة بقيادة الكابتن ساجى
و قعدنا نقول

عاوزين ناكل .. هم هم هم ... دا على انغام الشوك و السكاكين
بس تفتكروا جاب نتيجة ؟!!!
و لا الهوااااا ... متعرفووش الناس دى كارهينا ليه ؟
المهم
الاكل جه بعد صراع طويل مع المرض .. قصدى الجوع

بصراحة الوجبة حلوة و كميتها مش قليلة
بس حد بياكل بالتقسيط يا إخوانا
و كمان ف رمضان ؟

دا حتى رمضان كريم يا ناااااااس
طب إلهى و انت جاهى ..... و لاّ بلاش بقى
هادعى عليهم بإيه بس ... و هما فيهم كل العبر

المهم إن الاكل كان ناقص شوية حاجات من المتفق عليها و مجابوش العصير خالص
و الحلو كمان بطلوع الروح .. و الادهى و الامر
إن داليا قوس و قزح و خالد همس الاحباب

تقريباً اشتغلوا بدالهم و قعدوا يشرفوا على وصول كل وجبة لصاحبها
و بإيديهم .. و تقريباً مكالوش حاجة و لا قعدوا ربع ساعة حتى يرتاحوا

المشكلة الأنكى كانت وقت دفع الحساب و حالة الإستكراد الرهيبة من العالم هناك
بس خالد و داليا ما شاء الله .. مسكتوش و رفضوا الإذعان للحركات دى
بس طبعا بعد حرقة دم و تضييع وقت و وقفة على الرجلين من صباحية ربنا
و بدل ما يقعدوا يرتاحوا ساعة فى آخر اليوم الحافل
كان فيها دوشة و وجع دماغ

يا جماعة الناس دى شرف للواحد انه مش بيعرفهم
لأ أنه قابلهم و لو لمرة حتى

حالة العطاء و الرغبة فى تحمل المسئولية و الإنشغال بكل التفاصيل
عشان المهمة تكتمل و الكل يكون مرتاح و حاصل على ما يطلبه و يرضيه
دا شىء لا يقدر على حمله اى شخص ..لازم يكون حد بمواصفات معينة
لا تجدها هذه الأيام

بصراحة داليا و خالد ... أكبر من أى كلمات توصفهم
آبى شكلها معكننة و مع ذلك نورت الدنيا و أدت المهمة كما يجب
وليد عارفة مش عارف ليه ...شخصية محترمة و مبتسمة و من الناس اللى علطول
اول ما تبص ف وشهم
تطلق عليهم وصف .. بنى آدم طيب
الاستاذ محمد شوية كلام شخص لطيف و متحدث و ما شاء الله شباب أكتر مننا
لا يختلف كثيراً عن كتاباته و طبطاباته فى تعليقاته ... تشرفت بلقاءك يا أستاذنا
فرحت قوى لما شوفت أحمد كمال صاحب الرحايا و المرايا .. إفتقدناه
و فرحت اكتر لما جت شيماء فضفضة و أسفة يا مشمشة لأنى مشيت
و من غير ما أسلم عليكى

نفس الكلام ينطبق على مهاميهو و ميرو النيرو اللى ملحقتش أقعد معاهم
و لا نقول جملة مفيدة

ضياء بيتوفل مايند لا يأتى ألا ف ركاب الخير
عسقول عسقلانى بحس إنه أخويا الصغير و فرحت قوى لما قالى على حفلة وجيه عزيز
بتاعة ساقية الصاوى
صحيح العزومة كانت للجميع بس معرفش ليه فرحت
شاهى يا حبيبتى قربت تختفى و خست قووووى يقطع السنان و وجع السنان
شريف إبن خيخة شكشوكة حبيبى قعد يدينى ف حضونات و بوس قد كداااااااااا
و جاب هدية ليسوفة روح قلب ماما ..بموت فيك يا شيكوووووو
مش عشان الهدية ...
لأ ... عشان إنتا حبيبى
دعاء مواجهات ملحقتش المستشفى بس جت على المطعم كنتى وحشانى يا دودى
إيناس نهر الحب و نسمة اختها حضورهم كان لفتة جميلة و كريمة من اهل بورسعيد
ساجى شخصية لطيفة و تلقائية جدا .. ترتاحلها و تتونس بيها من اول عشر دقايق
الاستاذ شريف كالعادة يعطى دروس ف الشياكة من غير ما يفتح حتى بوقه بربع كلمة
و اسفة لو كنت ضايقت حضرتك يعنى و وقفت دقيقة نكد

عمرو جه و حضوره بصراحة بيطمنى .. أصله طيب قوى يا جماعة
كيكى عوووو ..كسرنا حالة الكسوف يا حبيبى أهو .. و زى ما قولتلك
إنتى اديبة ساخرة من الطراز الاول و لا ينقصك شىء مطلقاً
محمود الدوح عيد ميدانه الأسبوع الجاى و محدش يهنيه حاف
خليكوا عمليين الواد عاوز إيجابية

كيارا البنوتات العسولات يا ناااااااس ....و محاسن صابر سلاماتها حصلت و وصلت
أسامة عبدالعال كان ساكت شوية النهاردة و لا انا متهيألى ؟

الناس اللى لسه بقابلهم لأول مرة بصراحة سابوا عندى انطباع طيب جدا
زى خواطر خاطر و نور الدين و مصطفى ريان
و ميروا النيرو و حتى لو لم نتحدث سوى باقل القليل من الكلمات
أم بتول ..إنسانة جميلة قوى و محترمة قوى و سعدت برويتها قوى
بس كمان فيه واحدة لسه بشوفها النهاردة لأول مرة
و كنا بنتكلم دايما عبر المدونات و الإيميل

و هى علا ..صيدلانية طالعة نازلة
و لنا
هنا
وقفة

الست دى جت قعدتها جنبى ف المجلس ... إيه يا علا دا
إنتى يا بنتى خلاصة الشخصية النسائية المصرية الساخرة بكل ما فيها
من امومة و حنان و خفة دم

يا لهوى على التعليقات و الإفيهات اللى إترمت على مسامعى
( حلوة مسامعى دى ) منك

إنتى لازم تكتبى بوستات ساخرة يا ماما .. وجوزك شخصية محترمة و هادىء الطباع
هوه لسه فيه ازواج كدا الزمن دا ؟!!!

و إيه العيال القمرات دول .. سيف ما شاء الله
و شادن البنوتة و اسم شادن يعنى غزال معناه كدا
و هيا فعلاً غزالون يهبولن

انا و قوس قزح دخلنا فى مناقصة على خطوبتها للولدين بتوعنا
و كلنا بنحب القمر

أنتا سعيدة قوى برؤيتك عن قرب يا علا .. بجد
فيه حد انا النهاردة برضو قربت منه بشكل كبير
سوما

شخصية إيجابية و فنانة لابعد حد .. بهرتنى بتعاملها مع الاطفال

و دا شىء متهيالى ميحصلش غير من قلب صافى مليان خير
و مفيهوش أى نقطة سودا

انا سعيدة بيكى قوى يا سوما يا أعقل مجنونة
مش عايزة انسى الاحباب اللى بعتوا السلامات و التحيات
و الأمنيات الطيبات عبر الموبايلات

دودو حبيبتى عاشقة الرومانسية عروسة البحور
حنين القلب حنونة و النونة

محمد مهندس مصرى العزيز
و أحمد أسير الجراح من إسكندرية
دوبا دوبى حبيبتى و يسوفها و عمر الشقاوة اللى قرب يشرف للدنيا
مى فتاة حالمة الرقيقة

دكتورة نورهانتى صعبان علي حالنا - جنة يوم جديد - و بابا الغالى ابو خالد من بورسعيد

و مجتيش ليه يا ستيتة هاااااااااانم ؟!! لعل المانع خير إن شاء الله
و شخصية جميلة دايما معانا بقلبها و حسها الحلو إيمان مصرى
اللى كانت عاوزة تسلم علينا لكن موبايل سكر كان مقفول
البوست طويييييييييييل قوى معلش
بس لازم أقول اللى حصل و كأنكم كنتم معانا
لأنكم شركاء فى كل دقيقة فيه و بالتالى لازم أكون صادقة قدر الامكان

اليوم كان جميل و حافل و ما شاء الله فيه خير كتير
و عدد الوجبات و المبالغ النقدية خير شاهد

لكن هذا لا يمنع إن كان فيه بعض الاخطاء الغير مقصودة
زى بعض الوجبات كان فيها شوية مخلل بايظ و دا طبعا
عيب من القائمين على إعداد الوجبات دى

فى جمعية صحبة خير لذا فرمان تدوينى رقم واحد
أن دا هيتعالج السنة الجاية و علينا خير
حتى لا يتكرر
المطعم اللى روحناه رغم جودة اكله و مكانه و نضافته و كراسيه المريحة
لكن الخدمة فيه سيئة للغاية و لهذا قرار تدوينى رقم إتنين
مش هنخطى عتبة المكان دا تانى
و متهيألى كلنا متفقين على ذلك
و رجاء تدوينى رقم تلاتة و النبى يا جماعة
الغاليين اللى عاوزين يعملوا تجمع تدوينى تانى

فى إسكندرية و لا بورسعيد .. يزحزحوا المعاد لقدام شويتين تلاتة
عشان نكون رتبنا امورنا و ظروفنا ... خصوصا الوقتية و المادية

يعنى يا ريت يدونا فرصة نلتقط الانفاس عشان لما ييتحدد المعاد
نكون قادرين نيجى لأننا عاوزين نشوفكم بجد و مش عزومة مراكبية

إحنا دعينا وقت أذآن المغرب لناس كتير ..و الكل دعا ليوسف حبيبى
و قلبى رفرف جوايا بس قولت مش هعيط بقى

ربنا ما يحرمنى انا و يوسف منكم
وقت المراوح تلت ردالة زى الورد روحونى وصلونى
لحد ما خرجت من محطة المترو

محمود و خاطر و عادل إبنى العزيز ... و وصيتهم ميخلوش البنات تعاكسه
يا عادل يا بنى إنتا حاجة تفرح ... صدقنى
و اخيرااااااا كلمة حق

يا خالد يا همس الاحباب ..إنتا راجل بألف راجل
و بتحسسنى إن الرجالة ما ماتوش كلهم ف الحرب خلاص

و يا داليا يا قوس قزح يا وش الخير أنا فخورة بيكى
و بحباااااااااااااااك
يا أحلى صحبة و ناس و عالم
سعيدة بإنتمائى لعالمكم النبيل
الجميل


------------------------------------
بت خيخة و أى كلام ... اكبر من كل الكلمات