.

.

يــجــمـعـنــا فــــراق  

Posted by: فاتيما in





مش عارفة ليه دايما
بحس إن فراقنا
مش هيكون انك تبقى
ف مكان و انا ف مكان
و لا انك هتبطل تسمع صوتى و انا كمان
و لا إنك هتقولى كفاية كدا و نبعد
فانا استسلم
و اقولك طيب خلاص



ومش عارفة ليه دايما
بفكر فى البعاد

و كأنه حقيقة واقعة
مع انى اجبن جدا
من انى اواجه هذا المصير

و باتجنبه قدر طاقتى صحيح
لكن مش قادرة استبعد التفكير فيه
و بقوة رغم ضعفى



يمكن لأنى خلاص
مبقاش ينفع اتخيلنى من غيرك

مبقاش ينفع اتصور حياتى دونك
مبقاش ينفع ارجع تانى
حد واخد على الوحدة و الوحشة
و الخوف و البرد


يمكن ؟


بس ازاى دا حصل
و بيحصل ؟



ازاى حد يعمل ف حد تانى كدا
و ميبقاش متخيل عظيم فعله ؟!؟


ازاى حد يقتلع حد تانى
من جذوره كدا
و يخليه هايم سابح ف الهوا
مش عارف اين وجهته
و لا أى رياح عاتيات ستحمله ؟!



ازاى حد يخلى حد تانى
معندوش أى مانع كدا

انه يتحول من حر إلى عبد
و راضى مطمئن لمجهول مصيره ؟

لا وكمان يبقى مستشعر ان
تبعيته دى انسلاخ
و نقصه هذا اكتمال



و يقبل البقاء ف قفص الأسر

بملء ارادة و استكانة
ضاربا عرض الحائط بكل
المواثيق و الاعراف و حقوق البشر
ف التخلص من العبودية ؟!



ازاى حد يحسس حد تانى
انه مكنش عايش بالمرة

و انه بقى بيحب بجد
مع ان من قبل ما يقابله

يفترض انه ف وقت ما ... كان عايش
و يفترض انه ف وقت ما برضو ... كان بيحب ؟!




تعرف ؟
اوقات بحس انك انسان مسكين
ساقته الأقدار للوقوع ف سكتى
و انه لا ذنب لك



اصل ساعات كتير
قد يبدو المحبوب شخص منعم
و لا هموم على كتفه يحملها
بينما المحب هو الذى يشقى
ع طول الخط



لكن يا حب عمرى
معاك
العكس هو الصحيح




انت مولاى
و انا التى هى طوع امرك و التابع ليك

و اخلاق السادة بحق
- والذى بالمناسبة انت واحد منهم -

تحتم عليهم دوماً
مزيد من الرفعة
و كثير من التيقظ

و تحمل المسئولية
و الضمير الحى دائما خشية الزلل
و خوفاً من الظلم الذى قد يقع ف حق
رعية
معلقين برقبتهم ليل نهار


فأنا لا هم لى سوى حبك و فقط
بينما انت على كف قلبك
تحمل كل الخوف و الترقب
و النظر للقادم البعيد



هذا يا سيدى
و مليكى
و قدرى
عبء كل عظيم
خٌلق ليكون قدره ان يصبح
منتهى الأمل
و محط الأنظار و الأفئدة



اشفق على نفسى احياناً
من هول حبى
بس بشفق عليك أكتر
من الا تنعم بهذا العشق

بينما مفيش غيرك ف الدنيا دى
يستحقه



و اقعد اسأل نفسى
يا ترى
لو إعترفت كل صباح انى
أهواك بلا أملاً
فهل يعصمنى هذا الإعتراف الصريح
من مقصلة اليأس

و عتاب اللائمين
؟؟!!




طيب لما الحب بلا امل
يبقى ليه؟



ليه؟!؟

ليه القلب يدق ؟
ليه ميحبش غير هذا الشخص ؟
ليه ينتظر اللاشىء و مش هيحصل غالبا ؟

ليه ؟!!!




طب ما نخلى
السؤال بالعكس
عل الاجابات تبدو اسهل




ليه ؟!

ليه اتخلق القلب بهذه الكيفية ؟

ليه بيخلينا نهفو لشخص بعينه دون غيره؟
ليه متعملش فيه زرار ندوس عليه

فالحب ينطفى ف ثانية ؟
ليه المشاعر حد يحاسب فيها حد
و يقوله .. ليه ؟

ليه؟!!؟




اللى حساه
و عارفاه بقلبى
و متاكدة منه و بدون ما اسأل
ليه ؟





انى
يا حبيبى

ب ح ب ك


و انى قابلة بعبوديتى لقلبك
قبول تام و بلا نقصان


و انى اكيد لم يكن لقلبى
طوال حياتى
مالك غيرك
لأنه لم يكن ف حياته يوماً أحد
فى رقيك
و سموك
و جلال هيبتك



و انى دايما
حاسة إن
الفراق بينى و بينك
مش هيكون بعاد ف مكان و لا زمان

لأ

فراقنا يا نور عينى
هيكون
بالروح و بس



بعادنا اللى هيحصل
قريباً أو بعيد
ف يوم
خطته السماء ف لوح محفوظ
و ف ميقات معلوم


هيدخل
فيه المَلكَ علىّ فارد جناحيه
و ماداً قبضته ف اتجاهى
عشان يسحب الروح للى خالقها
و يصعد




ساعتها بس
هيجمعنا الفراق

و ساعتها بس
نور حبك ف قلبى

هينطفى

----------------------------------------------------

إنى لأقسم بالجوى
و بمن أحب و من هوى
سأنال حبك طائعاً
او مرغما
فيم انتظارك
و القلوب تعانقت
و العين باحت
و الحنين تكلما
كن رافضا
و معاندا
كن منكرا
و مكابرا
فغدا ستأتى
بالحنين مكبلا
أين الفرار
و أنت تسكن فى دمى ؟
و انا بقلبك بلبل
ألف الغناء على يدك تعلما
قدر أنا
كون انا
و نهاية الاجواء فى قلبى أنا
لم يبق إلا ان تلوذ بدنيتى
هيا فإنى قد شحذت عواصفى
و زوابعى
و حرائقى
و صواعقى
و الشوق اصبح مدمدما
فاشعل بأوردتى الحرائق و الدما
نم فى الحدود المستحيلة فى دمى
و اعبر مسافات الحنين و ضمنى
اشعل بقايا الصمت فيك جهنما
إن كان أثما أن أعانق
فيك عمراً قد مضى
فأنا اتوق
بأن ازيد على يديك تأثما
إيمان بكرى

--------------------------------------------------

علشان كان حاسس
و مصدق لو جمعنا
لا حدود
و لا خوف
و لا أى ظروف ..هتفرقنا
أنغام



أخـــبار ... أخــــبار  

Posted by: فاتيما in



أولا
------



ازيكم يا احلى ناس

حد عزيز
كتبلى ف تعليق

وصف لطيف قوى
عن بوستات التدو
ين و أهله
اللى شغالة الأيام د
ى بكثرة
و تحديداً وصفها
ب
حفلات التجريس اللى أنا عاملاها
بصراحة ابتسمت من قلبى
ل
ما قريت التعبير
و لو ان شكلها كدا
مدى على تر
يقة





بس عجبتنى

و بناءاً عليه واستكمالا
لحفل
ات التجريس






حبايبنا اللى ف الثانوية العامية
نتايجهم ظهرت
والحمدلله
الناس
دى فرحتنا بيهم و معاهم


بنت ماما امولة ... الزمن الجميل - دوس ع اللينك
طالبة مقهورة درجة اولى - دوس ع اللينك

مانوسة بنت ستيتة الغالية - شوف اول
تعليق هناك
كركبة دماغ - شوف تعليقها هنا تحت
بنت دودو .. اى كلام - شوف تعليقها هنا برضو

هند ... my h
eart is not for sale





الف مبروووووووووك يا بنات
يا طعامات

ربنا يوفقكم ف كل خطواتكم الجاية












ثانياً
------


بخصوص اللقاء التدوينى
اللى طلع ف دماغى إذ فجأتن
بعتذر عنه لأنه هيتلغى برضو إذ فجأتن
لأن طلع عندى مشوار عائلى هام
الجمعة و السبت
الجايين و مينفعش يتأجل
فبعتذرلكم
جدا





و تتعوض ف يوم تانى إن شاء الله
لو حد عنده اقتراحات بأ
ى يوم
خلال الأسبوع الجاى
بعد الساعة اربعة ... انا مستعدة
او الجمعة او السبت اللى بعده
برضو انا مواف
قة جدا
اما المكان على مهلنا نحدده
و ربنا يسهل








ثالثاً
------


شيماء سمير
العصفورة الصغيورة

هتدخل إن شاء الله
يوم الجمعة الجااااااى



دوس هنا عشان تبارك

الف مليون مبروك

يا مشموشتى

ربنا يا حبيبتى

يتمملك بألف خير
و
يا بختك يا محمووووووود
الحاجة داعيالك





رابعا
-------


الشبابيك المقفولة
زاد عليها شب
اك موارب
هوه شباك


بت خيخة و أى كلام




و يا رب ينفتح قريب
يا نوران
متغبيش عنا كتير يا
حبيبتى
لو سمحتى




خامسا
---------



النبى يا إخوانا لو سمحتو
اللى كلم محمد
مهندس مصرى
بعد الفرح
عشان يباركله

يقولى يا عيال اخباره ايه ؟؟


بس كى يطمئن قلبى عليه
من باب الاخوية


هشششش
سامعكواااااا
يا قلة يا مندسة منك له


كى يطمئن قلبى دى
مقصود بيها
الإطمئنان على انه مبسوط جدا
مش متنكد
يا ساااااااتر

و بعتييييين معاكوووووو بأأأأه

يا خراشى عليكو
يا خرابى عليكو برضو
يا لهوى






سادسا
---------

حضن يوسف
وحشنى قوى
و هذا من باب العلم و فقط
و انا كويسة و زى الفل
الحمدلله



بس
كدا
خلاص


الموضوع و ما فيه
دوس هنا






بـــحـــبــوووووووه  

Posted by: فاتيما in ,








أيوه 
بـحـبوووووووووووووووه
و هوه شخصيتى المفضلة

لما ف يوم يوسف مرة
سألنى زماااااان هذا السؤال

يا ماما و انتى ضغننة
كنتى بتحبى مين ف شخصيات الكارتون ؟



قولتله و بلا تردد
شخصيتى المحببة كانت
بقلظ حبيبى
دا يا بابا يبقى عروسة خشب

 لابس طرطور
و حاولت الاقيله صورة ف أى حتة
عشان افرجه عليها

لا يمكن لقيت





فرسمتهوله فـ قعد يضحك
قالى
دا اراجوز يا ماما
قولتله ايووووووه
و ماله ؟

بس كان دمه خفيف
و لذيذ موووووت





و أصله بصراحة
كنت بحس قووووى
انه شبههى

على عكس أى شخصية كانت
بتتقدم للاطفال وقتها ف البرامج
و اللى المفروض وقتها برضو
انها تكون مثالية بتسمع الكلام دايما
و مؤدبة و متفوقة ف المدرسة
و حاجة تشل و تعل 
و تجيب المرارة
و معرفش كانوا بيجيبوا العيال 
الحلوة الشاطرة المحترمة المهذبة
 علطووووووول
دى منين
مش فاهمة انا ؟!!




بقلظ بقى
كان العكس بالمرة
و ماما نجوى تبدأ الحلقة زعلانة منه
و بتحكى اللى عمله بقلظ افندى
فيطلع عامل حاجات

 و سبحاااااان الله
زى اللى بعملها تمام 

يا أخى تقولش نسخة بالكربون
مهازل
مصايب
بلاوى
كوارث
و أى لفظة تندرج تحت هذا المسمى
و بعدين تقعد هيا بشياكة و حب
تفهمه الغلط فين
و هوه يتعلم و يقول خلاص
يانى يانى يانى
و مش هعمل كدا تانى



بعترف انى اتعلمت جدااا من الفرجة مش بس إستمتعت
اتعلمت ازاى اشغل خيالى
و ازاى عروسة صامتة
ممكن تتحرك
و يبقى فيها حياة

اكتر من بنى آدم من دم و لحم
و ان الإبداع دا نعمة حتى ف أبسط الأشياء
اتعلمت ازاى العب مع ابنى
و اخلق له بعقلى البسيط 

شخصيات خيالية من العدم و انا عارفة
 انها ممكن تعمل فرق معاه
و تحببه ف الدنيا زى ما اتعمل معايا



بقلظ كان عروسة خشب صحيح
بس كان بيحسسنى

 انه انسان زينا كدا بيضحك و يتشاقى
و يتنرفز و يزعق و ينضرب

و ينام على كتف ماما نجوى
و يستخبى ف حضنها
و يودى وشه الناحية التانية مكسوف
و يسال أسئلة عبيطة كتييييييير
و يعمل غلطات كتيييييييير
و ف الآخر يتحب قوى
و يطبطب عليه

و بيتفرج معانا على الغنوة و لاّ الكارتون
و لا كأن حصل حاجة
و الدنيا مخربتشى يعنى




يعنى م الآخر كان طفلاااااااااا
كما ينبغى أن تكون الطفولة
يعنى
الدلع
يعنى الشقاوة
يعنى الحنان معاه مهما أخطأ
يعنى التعليم براحة

مش الطفولة المشردة اللى أغلبنا شافها

و محدش يتنهد و يقولى 

هيييييييه أيوه أيوه
كلنا هذا الطفل يا عزيزتى
عارفة و النبى من غير ما تقولوا
اومال انا بعمل البوست دا ليه



أيوه صحيح
ليه؟


تخليداااااااا لروح الطفولة المعذبة
فى نفسوية كل واحد فينا
اظن كتير منكم شاف بقلظ و فاكره
ع الأقل جيل التمانينات لحقه برضو
زى جيل السبعينات اللى هما دفعتى
و أهو تخليداااااااا زى ما قولت 

للحرمان الأزلى
و لمحة من زمن جميل راح
و مش راجع



و نوع من التحية البسيطة
لتلات اشخاص
هما السبب ف الفرحة الرهيبة
اللى حسيتها قوى
و انا بتفرج على المشهد الجاى دا
و رجعت معاه عيلة تانى
ف ثوانى





اما
بقلظ حبيبى


فأيوه كنت بحبه
و ما زلت بحبه
جدااااا

و مازلت
بحب العروسة الخشب
و مغرمة بمسرح العرايس
مهما طلع كارتون و جرافيك
و ابصر ايه تانى جاى ف السكة



أنا 

بحبوووووووووووووه
و بس 
خلاص




(1)
--------------

محمود رحمى




صاحب العروسة
و صانعها من عدم

(2)
--------------


سيد عزمى





بقلظ و خفة الدم
اللى ملهاش حل

(3)
--------------

ماما نجوى




اشيك ام شفتها
ع
الشاشة



♪☼♫♥♪ يـا بـاشـمـهـنـدز ♪♥♫☼♪  

Posted by: فاتيما in





يا باشمهندز
يا باشمهندز
يا باشمهندز



الاول أرقع زغروطة معتبرة
ترن ف عموم ارجاء البلوجر





و اقول ف مستهل حديثى
ان

كلنا لها


لأ مش دى



طب

كل سنة و انت
ا طيب


يوه
برضو مش دى



ركزى يا فاتيما
يا لهوتين
ى
انتى جعانة و لا إي
ه !؟




أيوه هفتكر اهو
أيوووه


الف مبرووووووووك


هيا د
ى





بس ألف دا إيه
!!!!!!!!!!!!!!
؟!!!!؟


مليون مبروك يا محمد

يا مهندس مصرى بيحب مصر



أصل عقبال عندكو
النهاردة فرحه يا
جدعااااااااان







و يحكى أن زماااااان كدا
ييج
ى من سنتين و شوية
فكرت اعمل مدونة اتفك فيها شوية بكلمتين
و اعيط براح
تى
فتصادف ان زارنى
ناس حلوة كتير
منهم الجدع الطيب دا
اللى اسمه محمد قنديل
و المعروف تدوينياً
ب
مهندس مصر بيحب مصر




ليه بقول جدع طيب
؟؟
عشان فعلياً اللى يقرى تعليقاته
و من قبل ما يشوفه
او يكون ليه سابق
معرفة بيه
هيحس سريعاً قد ايه هوه ... شخص طيب
الكلمة منه بتخرج فى
اتجاه واحد
الخير و النصيحة المخلصة و بس
مظنش حد هيفتكرله تعليق مش حلو
او جارح او سخيف .. ح
تى ف ساعة غضب


اما الجدعنة بقى
فحدث و لا حر
ج
كام مرة يدعيلى انا و
يوسف لما يروح عمرة
او ف الأيام العادية لما يحس انى ف كرب
و يطبطب بكلماته الحنونة عليا ؟



اجمل ما ف علاقتى بالجدع ال
طيب دا
اننا بدأنا منعرفش بعض
تعليقات
هنا و هناك
مبعلقش عنده كتير صحيح
بس هوه تقريباً مبيفوتش بوست عندى
دايما يساند بكلم
ة حلوة او دعوة
أسرنى بكرم ا
خلاقه جداااا
لما بعتلى مخصوص يقولى ان
كتب كتابى قرب و حبيت اقولك قبل الكل
لأنك اختى و
غالية عندى
و لما شوفته فى حفل توقيع كتاب المراكبى
عزمنى ع الفرح
و لازم تيجى يا فاطمة
عزومة بقلب .. م
ش عزومة مراكبية



بجد كان نفسى أروح
بس المعاد و المكان
صع
بين عليا للأسف


انما دا لا يمنع انى اعمله ليلة هنا
ف مدونتى

اخويا بقى و فرحانة بيه








و بص
يا محمد
من موكعى هذااااااااا
احب اديك كا
م نصيحة

حيث
انك داخل على جواز
و حيث
ان ربنا يتولاك و يتولانا ج
ميعاً برحمته
و حيث
انك اخويا الصغير

فواجب انصحك بقى من منطلق كل هذه الحيثيات
عشان مييجيش وقت و تن
دم
من حيث لا ينفع الندم
و
زى ما هنصح ماجد تمام
هقولك





إنفد بجل
دك يا بنى




لأ لأ أستنى
مش عايزة اقول كدا خالص
لأ ..دنا الظاهر
جعانة فعلااااااااا

قصدى انفد بجلدك م العزوبية











و كنت عاوزة اقول
إن الرجالة الأيام دى غالباااا

موقفهم من فكرة الجواز كالآتى





يا اما اتجوزا و تعسا و بيشتكوا ليل نهار
يا إما اتجوزوا و سعداء و مبسوطين
يا إما اتجوزا و مبسوطين و مبيقولوش
يا إما اتجوزوا و مخنوقين و مبينطقوش
يا إما متجوزوش و نفسهم يعملوها
يا إما متجوزوش و ناويين يعملوها
يا إما متجوزوش و مقاطعين الفكرة
يا إما تجوزا و اتطلقوا و مقدروش يكملوا المسيرة
يا إما اترملوا و انكتب عليهم ميكملوش المسيرة




الملخص يعنى عاوزة اقول
ان الفكرة ف كل الاحوال موجودة
و مطروحة للجدل و النقاش و اتخاذ القرار
حتى لو مش قابل للتنفيذ



و حتى اللى واخد موقف م الجواز ... غالبا غصب عنه
لعقدة او ازمة او سبب اقتصادى او أى كان
المهم انه لو اتحلت كلاكيعه
هيكون اول نفر يصحى الصبح يقول
جوزوووونى








و من حيث النكد الزوجى
فمين قال مفيش نكد ؟؟

النكد دا اوبشن نازل مع الجهاز
و عاتى يعنى
ما مديرك ف الشغل وارد ينكد عليك
و ابوك ف البيت وارد ينكد عليك
و صديقك و جارك و حكومتك
و الدول الشكيكة و المعادية
و اى حد معدى ف الشارع
وارد ينكد عليك
جت ع الست بتاعتك يعنى ؟!!
حاجة غريبة قوى و الله ؟!!!



بس مع النكد فيه اوبشن تانى
اسمه المودة و السكن و الرحمة و الونس
و العيال و الدفا و الأستقرار و الامان
و كل الحاجات الحلوة دى
و اكتر



و بالتالى بعد كل الحيثيات
هدفى بعد كل هذا الدش اللى فوق

انى اقولك



انك يا عزيزى

راجل زى الفل و آخر تمام
و مصدر فخر لينا نحن نون النسوة
يوم لما فكرت تكمل نص دينك
و تتجوز

انتا كنت بتفكر صح
و مش بتلقى بنفسك ف التهلكة

زى ما كتير بيتقالك
و سمعاهم واحد وااااااحد







و حيث انى آخر واحدة
من الم
فروض تشجع يعنى
بس فاقد الشىء ... احيانا يعطيه و جدا
و لهذا بناء على تجربتى السخصية بقولك
العيب مش ف الجواز
العيب ف
الناس ... اللى بتمسخه
و تخليه
شىء بشع لا يطاق



و هوه اصله ربنا مش معقول يعنى
هيقنن علينا طريقة للحياة

و يطالبنا بتقديسها و احترامها
و هتكون غلط
؟!!!؟؟


المشكلة فينا احنا
و ف المجتمع
و الظروف المحيطة
او على رأى برايز .. العيب ف النظام









نجيب محفوظ بيقول

كما تحب تكون
و اظنها عبرة العبر
ف حكاية الحب و الجواز

انتا بإيدك تخلى حبك ناجح و جوازك بالتالى
و بإيدك ... العكس



هتكون انانى ...هتلاقى ما تستحقه
هتكون معطاء .. هتجنى ثمار عطائك




صحيح فيه ناس بتطلع متستاهلش
بس يفترض اختيارك يكون صح
و لو غلط يا عم .... الدنيا مخربتشى يعنى
محدش مغسل و ضامن جنة ف أى حاجة
اشم
عنى الجواز هينضمن يعنى ؟!!







م الآخر
ربنا يباركلك يا محمد
و يجمعك بعروستك
على كل ال
خير و الفرح
و زى ما قولت لشيماء سمير .. و كل حد
بيبتدى حياته الزوجية و ملهى ف ألف حاجة
و خايف او قلقان
هقولك





متخفش و إفرح يا مح
مد
من عزم قلبك

و اغرق ف العسل
يا عزيزى


و لا تلتفت للقلة المدنسة دول
بتوع الجواز ويحيش و بتاع






الجواز حلو يا محمد
مهما حد قالك العكس



و دول قلة مندسة قولنا
يعنى مييجوش حسبة
عشرين تلاتين مليون
من ابناء هذا الشعب و لا حاجة
فمتركزش معاهم ... عشان متهييسش









يااااااااه كان نفسى
احضر فرحك قوى

و املى عنيا بيك انتا و عروستك ف الكوشة
لكن معلشى



كفاية احس
انك فرحان و سعيد
و كفاية عليا قوى أحس
ان اخويا بيت
جوز النهاردة
و ان كلنا بندعيله و فرحانينله
من قلب القلب






ربنا يسعد كل ايامك يا رب
الف مليون مبرووووووك
يا اجدع مهندس مصرى بيحب مصر
و عقبال ما اكتب بوست عن وصول
مهندس مصرى بيحب مصر ..... الثانى
و مهندس مصرى بيحب مصر ..... الثالث
و هكذا







يا جماعة نفسى
يكون ا
لبوست دا اشبه بكتاب التهنئة
بتاع الأفراح

او بالعنجليزى كما افادتنى
بسكوتى حبيبتى بنوتى

Guest Book
اللى مرحش زى حالات
ى الفرح
و لا معاه نمرة محمد عشان يكلمه

يكتبله ف التعليقات
كل
اللى نفسه فيه
عشان لما يرجع بالسلامة من اجازة الجواز
يقرى فرحتكم بيه
و دعواتكم الصافية

و عقبال عندكم يا حبايب
و يا احلى صحبة
و ناس
و عالم




الف مبرووووووووووك يا عريسنا يا غالى



و الزغاريييييييييييط يلا ترن متبطلشى
يا حريمات
البلوجر و بناته
قاعدين ساكتين كدا ليه !!؟؟!




بوستات صديقة
-----------------

خـــلــف الأسوار ...أحمد سعيد عنبر العقلاء