.

.

قــــلــمــين ف الجــــمعـة  

Posted by: فاتيما in






الجمعة 27 مايو الجميلة 
بكل ما ف الكلمة من معنى 
جميلة ف الحشد 
وجميلة ف النوايا 
وجميلة ف القصد 
وجميلة ف الجو والطقس
وجميلة ف نهايتها 
وجميلة فيما بعد 
جميلة زى اللى أتجمعنا عشانها واتلمينا

 


وصحيح الجو اللبش 
اللى إتعمل قبلها  اعلامياً
بيومين كان يبدو انه هيجيب نتيجة
بس بجد مكنتش متخيلة مدى الرعب 
الا يوم الخميس الصبح وانا ف الشغل
لما قريت عن القبض على ناشطين 
والمدير بتاعى بيقولى خلى بالك من نفسك 
ومديرى التانى بيقولى اقعدى ف البيت احسن
و زميلة عزيزة وانا مروحة 
بتقولى لا اله الا الله يا فاطمة

يا لهوى !!!!
هيا وصلت لكدا ؟!!!

 
وأخويا الصغير بيقولى بلاااااااش

وماما بتقولى يا بنتى اقصرى الشر
زى ما اكون خط الصعيد و نازلة اطربقها 
إيه يا اخواننا ؟!!!
دا يوم عادى زى كل الأيام ان شاء الله 
ومفيش حاجة 
مالكوا بتعملوا كدا ليه ؟!!!
طبعا الحملة التشويهية لكلمة
ثورة الغضب الثانية جابت أثر كبير خصوصا 
ع الناس ف البيوت
واللى مبينزلوش التحرير عموما 
زائد الاخوة ..الأخوان والسلفيين 
اللى عملوا كرت ارهاب محترم 
اخُتتم ببيان المجلس العسكرى 
بإنه على رأى احمد شفيق الله
يمسى بلوفره بالخير بقى لما قال 
مليش فيه يا علاء 
والمجلس ف البيان وضح وبينّ وأفصح 
انه ملوش فيه وملوش دعوة بالتحرير وغيره
ف يوم الجمعة دى
واللى هينضرب ويتبهدل ويحصله أى مصيبة 
.. هما قايلين اهو 
ملهمش فيه من اولها 



 المنظر العام زود مساحة الخوف 
لدرجة انى وانا نازلة يوم الجمعة
توقعت العدد هيكون قليل 
لكن سبحان الله 
المشهد من بعيد وانا داخلة التحرير 
كان راااااااااااائع

 


العدد قبل صلاة الجمعة كان كبير
عن الجمعة اللى قبلها
وكان ينذر بأعداد أكبر 
طلعت اللافتة بتاعتى وعلقتها ووقفت 
كالعادة ناس اعرفها وتعرفنى 
وبنتقابل كل جمعة 
عدوا عليا وقعدنا نتكلم .. لحد معاد الصلاة
بس كان فيه شكل مختلف للميدان 
ومنصات كتير و لافتات اكتر 
كنت زعلانة ف سرى لما قريت 
ان امام جامع عمر مكرم مش هيشارك 
لكن لما لمحته بالعمامة واقف ع المنصة 
و بيبتدى الخطبة .. عنيا رغرغت 



كنت هزعل قوى لو مصلاش بالناس 
واحس انه خذلنا
لأنى بحترم الراجل دا وبحس انه أخ اكبر
مع انى معرفوش بس بشوفه كدا 
وبشوف كمان انه نموذج 
لرجل الدين الحقيقى اللى حاسس بالناس
وشيخ الجامع اللى الواحد يثق فيه
ويسأله ف كل حاجة ف الدنيا 
ووقت الجد يلاقيه جنبه ..ضهر وسند 
بجد راجل محترم ... بكل معانى الأحترام
 

 واذا كانت عينى رغرغت 
من التأثر لما شفته 
فأنا فطست على روحى م الضحك
أثناء الخطبة من كلامه واللى قاله وسط الكلام 
أصله كالعادة قال ع اللى ف قلوب الناس 
بس المرة دى مقدرش يمسك نفسه 
وهوه بيتكلم عن الحوار الوطنى 
والناس اللى شاركت فيه وهم ضد الثورة 
وحسبن عليهم كلهم والناس رددت وراه 
حسبى الله ونعم الوكيل 
حسبى الله ونعم الوكيل



والألطف وألطف ..لما جاب سيرة الأعلام 
وخرج عن حالة الوقار المعتادة ودعا عليهم 
يعدموا عينهم ولسانهم 
بسبب ما يفعلونه وما يضللون به الناس 
المصلين ف الميدان والحاضرين هما كمان 
خرجوا عن الوقار وقعدوا يصقفوا بعد كل جملة 
قالها الشيخ مظهر ومست قلوبهم 




الشيخ جبريل صلى بالناس الجمعة 
والعصر و صلاة الغائب على شهداء المسلمين 
والجو كان حر بشكل مرعب والعرق يتساقط 
كان اليوم ينذر بضربة شمس واغماءات
وناس كانت عاملة حسابها بالكابات والطواقى 
والشمسيات و بياعين العصير كانوا اكتر
من كل مرة 
بس سبحان الله ...
 

ما أن خلصت الصلاة 

وعدت ييجى نص ساعة 
حتى أنكسفت الشمس
واستخبت خلف الغيام
ومشوفنهاش تااااااااااانى 
آه والله العظيم حصل 
الجو فجأة إنقلب ع الأقل لم نرى الشمس
ولن نستشعر لها أى وجود يذكر
 نسم علينا الهوا  ... زى فيروز ما بتقول 
و المطر تساقط قطرات قطرات
وكأنه بيغسل وشنا 
بصراحة ... الكل كان بيبص للتانى ويساله 
هيا بتمطر ولا أنا بيتهيألى ؟!!!





أطرف تعليق سمعته من احد المتظاهرين
جه وقف جنبى ورفع بصره للسما وقال :
احنا الملاحدة والعلمانين
بنعلن من التحرير عن جزيل شكرنا 
لرب العالمين .. لأنه خلى الجو كدا 
أنا ملحد يا رب وبقولك الحمدلله 
:)



انتوا عارفين ان الباعة المتجولين
بيعملوا اكتفاء ذاتى للمتظاهرين ف ايام الجمع
عصاير وكانز وكشرى وكروت موبايل وشاى
ونظرا لأنى مخلوق نسكافيهى بحت 
فبتوع الشاى دول ميكلوش معايا 
فعادة بحصل على الإصطباحة بتاعتى 
من مكادونالدز 
عندهم بلاك كوفى يعمر الدمااااااغ
والأندال خوفا على نفسهم خليوا بيا 
فقفلوا هما وهارديز واغلب المحلات الكبيرة
... والادهى من كدا
مين كمان طلع قافل ؟؟؟
كنتاكى
ومخدتش الوجبة بتاعتى انا وباقى العملاء
 وخليكوا فاكرين وفكرونى 
عشان منتكلش على قفانا واحنا بنتحاسب 
مع  مندوب المخنبرات الإيرانية الامريكية
التركية الإسرائيلية 
ان احنا لينا عندهم وجبة ... ماشى ؟



المهم
سبحان الله اول مرة تعدى البنت 
واسالها عندكم قهوة ..فترد تقولى
جبنا نسكافيه ... ينفع ؟!!!


ينفع !!!!!




 

دنا كنت هسيب اليافطة وانزل احضنها 
قولتها ينفع ونص وتلتربع 
وعملنا خط ساخن طول اليوم 
وعشان بس تعرفوا ان الجمعة دى
قرفتها حلوة يعنى مش بقول كلام ف الهوا
انا عندى أسباب علمية ومنطقية اهو ...



والاحلى واحلى انى شوفت الواد ازهرى 
بالصدفة وكان معاه منوووووش مخنوقة قوى
واتشرفت بمقابلة والدتها واختها 
ودخلنا فى نقاشات مع
ناس جاية التحرير صدفة وعاوزة تتكلم 
مع المخلوقات الفضائية اللى هما أحنا
ويسألوا السؤال التاريخى ايها 
انتوا عاوزين ايه ؟!!!
والحمدلله النقاشات ف الغالب 
بتنتهى لصالح الثورة و التظاهرات ومطالبها 



المشاهد كانت جميلة 
والجو كان ساخن 
حسيتها اجواء ما قبل التنحى
لما كان الميدان ساخن وملتهب 
واللافتات مميزة وساخرة 
والحضور اغلبه يسكنه غضب حقيقى 
مش جايين يتفرجوا او يشاركوا برو عتب 
او يسجلوا موقف بحضورهم 
او عشان يهدوا الموقف لو اشتعل 
ضد ما اعلنوا 


بتلقحى كلام على مين يا فاتيما ؟


ع الاخوان طبعاااااااااا
واللى عدم حضورهم الجمعة دى 
كان مدعاة لسعادتى الشخصية 
لأنهم وكالعادة .. يأتون لمصلحتهم 
ويغيبون لمصلحتهم 
والتحرير امبارح كان تقريبا شبه خالى 
من بتوع المصلحة 
و كان فيه لافتات بتديهم كلمتين ف عضمهم
ألطف واحدة عجبتى كانت 
 "أخوانى " الأعزاء ...شكراً



مشاعر الغضب اتجاههم كانت واضحة جدا 
والكل آمن على انهم تخاذلوا
لدرجة التواطؤ الفاضح الذى لا مبرر له
سوى انهم انتهازيون كباقى اهل السياسة 
ولا داعى لأن يقحموا الدين تانى ف كلامهم 
ويجيبوا م الآخر بعد كدا



لكن نقطة النور وسط كل هذا 
ان الغالبية أجمعت وبلا جدال بالمرة 
ان شباب الاخوان هم الحاجة الوحيدة 
الكويسة ف الجماعة دى 
وان آن الآوان ان ينشقوا عنهم 
لأننا ف هذا الوطن نحتاج شركاء جاديين
عاوزين الخير للبلد دى .. بجد 
مش الخير ليهم اولاً والبلد دى تخرب 



كان فيه شباب م الاخوان شفتهم متفرقين
بيمشوا بين الناس ويتكلموا 
وكانوا غاضبين زيهم زينا من موقف الجماعة
واللى خذلهم هم شخصياً 
وانا بصراحة مش فاهمة 
الشباب منتظر ايه ؟!
شعبية الاخوان ف الشارع المصرى متدنية
ولو انى مبسوطة والله 
ف المرحلة اللى احنا فيها دى 
الكل بينكشف ودا افضل 
عشان الجاى يبتدى على مية بيضا
واضح ولا لبس فيه 
و كل حى يبان على أصله 
والاخوان والسلفيين بانوا على أصلهم 



العدد كان حاشد والله 
و بالعند ف لواءات المجلس 
و الصور ف الجرايد والمواقع بتوضح 
صحيح مش ملايين لكن الالاف مؤلفة 
مؤلفة قلوبهم وعيونهم وروحهم 
ملهمش مصالح ولا هامهم حاجة 
غير ان البلد دى بلدنا ولازم تبقى احسن 
المدير بتاعى كان ببيلوم عليا 
ازاى تنزلى التحرير 
وانتى عارفة ان الجيش مش نازل 
ولما قولتله ان اللجان الشعبية نازلة 
استغرب اكتر 
قولتله انى بحس بالامان ف وجود اللجان دى 
اكتر من احساسى بالامان
لما بشوف البيريهات الحمرا والبدل البيضا
بتاعة الشرطة 
دى حقيقة والله 

انا قبل 11 فبراير كنت بحس بشوية خوف 
وانا ف أى شارع لحد ما ادخل الميدان 
وفجأة احس بأمان طاااااااغى 
ولما بخرج م الميدان ..ارجع احس بقلق 


هذا القلق 
يعود ف حضور الجش والشرطة 
واسبابى معروفة 
لأنى لم أثق فيهم بعد
ولم اثق فيهم أصلاً قبل كدا 
والاحساس دا ..هيتغير لما احس 
ان فيه شىء فعلا إتغير .. ويا مسهل






 

كان فيه كام مرة كدا 
سمعت فيهم سلمية سلمية 

وما شاء الله بتوع اللجان وحتى المتظاهرين 

العاديين ..مجرد ما يلاقوا حد صوته هيعلى

او فيه قلق 

كانوا يتلموا فوراً ويلموا الموضوع

و والله احنا جدعان قوى



الميدان الجمعة دى كان بتاعنا 
شبهننا
حد غاضب .. ثائر .. متحمس 
اللافتات كانت رائعة 
والنقاشات كانت ساخنة
وسبحان الله 
جملة المجلس الرئاسى المدنى
مشوفتهاش كتير كما كنت اظن 
وكأن المتظاهرين فهموا الخدعة 
وقرروا يبقوا أذكى 
وكأننا جميعا اتفقنا محدش يجيب سيرة
للكلمة اللى بتقف ف زور البعض الأيام دى
  

 
اغلب اللافتات كانت تعبير عن الغضب 
من البطء فى كل حاجة خصوصا المحاكمات 
وتعبير عن المطالب اللى الشعب عاوزها 
لافتتى كانت من النوع دا 
والناشط المحامى نجاد البرعى صوروها 
ونزلها ع التويتر 
اصلا أول ما شفته 
كنت عاوزة انزل اسلم عليه 
واقوله انك راجل طيب وانا بعزك لله ف لله 
بس مجتش مناسبة بقى 
واصلا انا مبينفعش اسيب مكانى 
عشان لو رجعت بلاقيه تم احتلاله 
وانا اصلى ست كلاسيكية برزالة 
بلتزم بمطرحى ومبمشيش منه م الصبح
لحد المرواح تقريباااااا


 
كمان بقالى حبايب كتير م التحرير 
بنشوف بعض بقالنا شهور اصلاً وكل مرة 
نسلم على بعض وبقولهم هعملكوا 
كشف حضور وانصراف ..
و شاب جدع طيب قوى اسمه محمد 
بيندهنى .... الأبلة فاتيما
أقترح عليا ادخل الأنتخابات الجاية 
وقالى انتى بقالك شعبية ف الميدان 
قولتله ماشى يا محمد
هنتخب نفسى عن دايرة قصر النيل
واول استجواب ف الميجلس
هطالب بتحويل ميدان التحرير لهايد بارك مصر
عشان الناس متبطلش تقول مطالبها 
والناس تتعمل تسمع بعضها وتتناقش دايما 


طب والله فكرة
يلا ..ابقى عضو ميجلس شيعب 
وأخد كام مليار و اركب الحصانة
واطلع أجرى بيهم...
منا مش هطلع م الثورة دى ببلاش 
أجيب حق اليفط و وقفتى ف السمس
كتابة البوستات اللى ببلاش دى ..!!!



المنصة كان ادائها هزيل المرة دى 
مكنش فيه شخصيات كتير معروفة 
اللى ركزت معاهم اسامة الغزالى حرب
وجمال زهران وكريمة كمال 
واغلب الوقت كنت بتكلم مع الناس حواليا 
اللى لاحظت المرة دى 
وارجو الا يمر مرور الكرام على اللى بيراقب
من الحكومة والمجلس وغيرهم 
ان الغلابة كانوا كتير قوى 
ومطالبهم كانت صارخة 
وسبحان الله الثورة اتت بعض ثمارها
والواحد فيهم تلاقيه قاطع كرتونة كدا 
وكاتب عليها كلام بسيط وغير مرتب 
بس بيعلن فيها عن مطالبه بشكل بسيط 



واحدة ست كبيرة 
كانت قاعدة قصادى ع الرصيف
ابنها اتقبض عليه ف خناقة 
واتحكم عليه ب 15 سنة سجن
وبتقول العادلى يتحكم عليه ب 5 سنين ؟!!
الناس كانت رايحة وجاية بتطبطب عليها 
وهيا قاعدة ف حزن بتعيط 



ام تانية جت تشاور على كلام 
ف اللافتة بتاعتى وتقول دا اهم حاجة 
ببص لقيتها تقصد الأفراج عن المعتقلين
بسألها ليكى حد ؟ .. قالتلى ابنى 
مقبوض عليه ومش عارفين نعمله حاجة 
قولتلها الجمعة الجاية هاتى لافتة 
واكتبى عليها اسمه
وحطى صورته ونمرة موبايلك
والناس هتصورها وممكن تلاقى حد بيكلمك
وممكن يساعدك .. اعلنى عن طلبك كدا 
اقتنعت بكلامى وقالتلى طيب 
وجيت ادعى لأبنها ربنا يفك اسره 
لقيتها بتقولى 
ربنا يحفظكم انتم يا بنتى
لما بشوفكم واقفين كدا 
بقول يمكن بكرة ابنى يطلع



الست دى فيه غيرها كتيييييير 
منهم راجل بسيط برضو 
كان ماسك رجول فراخ
وبيحطها ف وش كاميرا قناة الجزيرة 
ويقولهم هوه دا اكل الغلابة ف ايام مبارك



الطبقة دى من المصريين
اتحملت الذل ياما وفضلوا ساكتين 
ولما الثورة قامت شالوا نصيبهم م القرف
و الضرب و النكد و الفقر و الهم 
و انتظروا يشوفوا خير او تعويض 
ولو مش هيلاقوه .. فعلى الاقل يشوفوا 
ان اللى عمل فيهم كدا القضاء بيقتص منه
ولما ملقوش دا حاصل .. نزلوا معانا 

 



الناس دى ...مش هتستنى كتير
دلع المجلس لمبارك ورموز حكمه 
ولا تخاذل عصام شرف ف تحسين اوضاعهم
وثورة الجياع اللى حذر منها هيكل 
ملتحمة دلوقتى بثورة الأفندية 
فهنستنى لحد امتى ؟
لما يبقوا لوحدهم واحنا لوحدنا ؟!!


ربنا يستر 


سواق التاكسى اللى وصلنى للميدان 
لما شافنى باللوحة بتاعتى 
كان تقريبا هيدوسنى .. بس غيرّ رأيه
والظاهر قال الـ 5 جنيه احسن من عينيها
ودخل معايا ف نقاش بدأه بسؤال
انتوا عاوزين ايه والبلد بتخرب ؟


يا حاج انا نازلة عشانك
وبطلب حد ادنى للأجور
عشان اعرف اركب تاكسيات وانفّعك 
قالى انا دخلى م السياحة ..مش منك 
قولتله م السياحة عمرها ما هترجع
من غير أمن و مين المسئول عن الامن 
احنا بتوع يوم الجمعة ؟!!!
وزير داخليتك الهمام بيقول متجيبلويش مبارك
القاهرة عشان مش هقدر احميه هنا !!!
طب والنبى وزير داخلية مش عارف
يأمن مسجون  وحى زى مدينة نصر مثلاً 
منتظر منه لما يطلع تصريح زى دا 
ان بلاد العالم تقول لمواطنيها سافروا مصر ؟

دا مش عارف يأمن نفر واحد 
هيأمن الالاف السياح ازاى ؟!!!
ومش عارف يسيطر على بتوع الشرطة 
ما الشرطة زعلانة عشان ضربتوهم يا استاذة 
ماهم قعدوا يضربوا فينا 30 سنة يا حاج 
وكدا نبقى خالصين ونبتدى على نضافة
وهما يشتغلوا بما يرضى الله 
واحنا نقولهم الله ينور


طب بذمتك مبيركبوش معاك ويمشورك 
وكله ببلاش ولا مبيحصلش ؟!!
بتوع المرور مش بياخدوا منك خمسيناية 
من غير لازمة كدا ... ولا مبيحصلش 
قالى بيحصل ... 
قولتله طيب ... احنا نازلين النهاردة 
عشان دا ميحصلكش تانى


الراجل كان يبدو انه اقتنع
او سكت عشان حس انه مش هيعرف 
يقنعنى برأيه .. بس دا نموذج واقعى 
الأعلام بيلعب ف دماغه



دكتور بيتظاهر كل جمعه ف الميدان 
بيقولنا الدكاترة على آخرهم 
و وزير الصحة بتاعهم حرق دمهم بتصريحه
بتاع ان مرتبه 400 والدكاترة عاوز 5000 جنيه 
الراجل لما بساله عن رأيه ف القادم 
بصلى و ابتسم
وسكت ..متهيألى لو نطق 
كان هيجراله حاجة م القهرة




المناقشات مع الناس اللى راحة وجاية
ممتع وثرى جدا وموحى
واحد من الناس وقف لثوانى قصاد يافطتى
وبعدين قالى الراجل دا بيدن ف مالطا
بس ناقصه حاجة يا استاذة 
لما سألته ..... ايه ؟!!
قالى كنتى ترسمى جنب الجامع ..كنيسة 
انا بصيتله وابتسمت قووووى 
وقولت :
والله فكرة المعية 
بس كنت فين حضرتك امبارح بليل بقى 
وانا بحضّر وبرسمها ؟!!!






واحد كمان شكله بسيط
وقف يسألنى فين مالطا دى وتقصدى ايه ؟
حكيتله الحكاية والمثل 
وكتر خيره وقف يسمعنى لحد
ما خلصت الحدوتة 




اعلامية شغالة ف التلفزيون 
كانت عمالة تحمد ربنا 
وتقول ربنا يجعله بفايدة 
وفى عشر ثوانى كلام ..كانت بتشتكى
وتقول اننا معتصمين ف التلفزيون
بقالنا زمن ولا فيش فايدة
ويبدو ان التخلص من مبارك 
اسهل من التخلص من الجاثمين
على ماسبيرو ...


الميدان كان بيغلى فعلاً 
كانت جمعة غضب 
بس مش غضب تكسير وتحطيم
زى ما الأنطباع العام تم تصديره للناس 
لدرجة ان الأقسام استعدت والمتحف المصرى اتقفل وفى الأقاليم اتعملت لجان شعبية 
تحمى البنوك والمؤسسات الحيوية 
كمساعدة للجيش اللى قرر يحمى المنشأت
والبشر ليهم ربنا بقى 



بصراحة 
البيان دا سبة فى جبينهم 
وهينكتب ف كتب تاريخ الثورة ..ضدهم 
ورب ضارة نافعة 
لأن كل اللى مكنش نازل تقريبا غير رأيه 
و اقربهم 6 ابريل اللى مكنوش ناويين
نزلوا عشان يحموا الميدان بلجان شعبية 
وغيرهم من الناس العادية حتى 
اللى مكنتش ناوية تنزل 
استفزها تخاذل المجلس 
وكأنه بيعمل زى الشرطة 
ويقول مش لاعب 


بيان الاخوان كمان عمل استفزاز
وقال مش لاعب 
واحنا كل واحد هينقمص وياخد ركن  بقى
ويقول مش لاعب ؟!!!
عنكم ما لعبتوا 
نكدتوا علينا وبقت حاجة تقرف 


والحمدلله 
انقلب السحر على الساحر 
والنتيجة جت عكسية 


السؤال اللى طرح نفسه من اول اليوم
هوه فيه بيات يا جماعة ؟!!
كانت الاجابة اول النهار
طب لما نشوف العدد
ولما جينا ع المغرب وسألنا تانى 
كان الاجابة ...مش المرة دى 
ولما سألت شاب من اللى بيعتصموا 
جاوبنى اجابة عجبتنى 
قالى احنا المرة دى وصلنا رسالة 
قطعنا الطريق ع اللى كانوا عاوزين
يخلوا الشعب يفتكر اننا هنعمل ثورة عنف 
و ضد الجيش والوقيعة والكلام الاهبل دا 
لكن مينفعش النهاردة نعتصم 
من غير ما نحضر ونهيىء الرأى العام
والناس اللى هتشارك ف الاعتصام
وكمان شباب الاخوان غاضبين و غضبهم دا 
ممكن يخليهم يشاركوا معانا 
وهما كانوا سند لينا ف معركة الجمل 
وميصحش ناخدهم بجريرة كبار الجماعة 
ولهذا .. الجمعة الجاية هيبقالنا كلام تانى 




بصراحة ... وجهة نظره عجبتنى 
وحسستنى ان الناس دى بتخطط صح 
ويوم الجمعة الجاى مش بعيد 
لأنى أظن الحكاية مش هتخلص
غير بأعتصام
والعالم دى مبتجيش غير بالضغط 
والضغط مش هيحصل بيوم كرنفالى
يتلم فيه الف ومليون
وبعدين آخر اليوم يروحوا ؟!!!





القوة الحقيقة ف الأعتصام 
حتى تتحقق المطالب
والخطوة دى جاية جاية
لأنى وفى رأيى الغلبان المتواضع 
العالم اللى ماسكينها دول 
مش هينفذولنا حاجة بالذوق والمرواح
والا كانوا عملوها من بدرى ...
ويا مستنى السمنة من بطن النملة
 


الجمعة دى نتايجها مهمة جدا 
وبعتت رسايل لناس كتيييييييييييير 
و رغم زعلى من الاخ بلال فضل الأيام دى 
لكن هستعير عنوان احد كتبه عشان اقول بيه 
ان الجمعة 27 مايو ادت...


"قـــلمــين "


قلم 
على وش أى سلطة تتصور
بما لها من قوة انها قادرة على 
تركيع هذه الثورة


و قلم 
على وش أى جماعة سياسية تتصور 
بما لها من قوة انها قادرة 
على تهديد هذه الثورة



لأ 
وحياة أغلى ما عندكم ما هيحصل 
لا فى هذه الثورة ولا مع هذا الجيل 



لأن هذه الثورة لما قامت 
من اول لحظة 
لا احتاجت لحشد الاخوان والسلفيين
ولا إستعانت بقوة الجيش وعتاده
الثوار اللى نزلوا الميادين والشوارع 
كانوا مسلحين بغضبهم ونصرتهم للحق 
و صدر مفتوح للرصاص 
و قلب لا يخشى الموت 



كانوا لوحدهم 
و ربنا معاهم 
وانضم الشعب ليهم 
بعد كدا 
كل بأسبابه 
كلكم بعد كدا دخلتم المشهد 
سواء الأخوان أو المجلس العسكرى 
وكلمة شركاء دى جاية برضا الثورة 
شياكة منهم مش لوى دراع 
ووقت ما حد يقول مش لاعب 
فهوه اللى بيخسر كتير 



لأن اللى كانوا ف الاول هيفضلوا ف الآخر 
ومن شاركوا ف الثورة من البداية وآمنوا بها 
هم من سيبقى ف كل وقت أمناء عليها
ومستمرين فى حمايتها 
ومش بينقوا امتى وفين و اوقات وأوقات 


أجمل ما ف جمعة الغضب الثانية
ان الغضب إنصب على اهله الحقيقين



واجمل ما فيها كمان 
ما نتج بعدها من احساس بخير قادم
وعندى شعور أكده لى أغلى الناس لقلبى 
لما بعتلى رسالة ويقول 
حاسس اننا داخلين على حاجة كبيرة 
رديت وقولتله .. وأنا كمان 
التحرير امبارح حسسنى بكده 
واليومين اللى سبقوا الجمعة فكرونى 
بأجواء ال18 يوم ثورة لما كان فيه ناس 
مرعوبة وناس مزقوقة و ناس متذبذبة 
وناس بتخّون و ناس شايفة غلط 
وناس شايفة صح وناس ساكتة وناس مغرضة
احنا اليومين دول ..رجعنا لكدا 
ودى بشارة 
بإن اللى جاى ..خير إن شاء الله


انا معرفش الجمعة الجاية ايه ؟!!!
بس الجملة العبقرية اياها بتتردد و بلا توقف

للثورة رب يحميها
للثورة رب يحميها 


بس كدا
 
---------------------------------------------
واحــــنا نبقـــى ...
الكـــل واحــــد
والأيـــادى تصـــير قـــوية

---------------------------------------
بوستات صديقة 
----------------



أسئلة اجبارية فى امتحان التاريخ ..سيد حسين
بعد جمعة الغضب الثانية .. هويدا طه
لن اهاجر لأسرائيل و لن ..... وائل قنديل 
شرف ينفى أى تعديل وزارى قريب 
الجماع على قارعة الطريق ..علاء الغطريفى
 عن الإخوان .. لقد خلقنا الله احرارا
يا ميدان من غير إخوان .. KINGTOOOT
وأنتصر الميدان ... وائل السمرى 
مسيرة للأطباء ...
الحلوة دى من المنصورة .. خالد حبيب
الوفد تحّرف تقرير ....
شباب الاخوان شكرا .. وائل قنديل 
الخبراء العسكريون .... مهم تقروه يا جماعة 
أنا شجيع السيما .. عالم تركيب
إلى قيادات الاخوان ... نوارة نجم
هوه ايه اللى حصل .. أحيييه
 -------------------------------------------------

This entry was posted on الأحد, مايو 29, 2011 and is filed under . You can leave a response and follow any responses to this entry through the .

6 كــــلام بيطــبطـــب عـــلى قــــلبى و روحــــى

العوااااااااااااف

معلش يا جماعة إتأخرت ف كتابة البوست
كنت تعبانة شوية
اتعزمت على آيس كريم
واللى عزنى بصلى فيه
وقعدت طول الليل أعيط ... م المغص
و النهاردة انشغلت مع الحاجة عند الدكتور و بعدين روحت خدت حقنة للمغص لأنه رجع تانى ..افلام كدا
الملخص يعنى
معلش إتأخرت ف نشر البوست



وكلمة على جنب
ولا يا زيزو
بتعزمنى على ايس كريم ونفسك مش مسامحة
وضميرك ناحية الجمعية أسود فحقلى ..
فلبكن
والحرب خلاص أبتدت
والمرة الجاية ف التحرير
هصوت واقول فلول ..واسيبك تنضرب
واقعد اتفرج
هه


كلمة كمان على جنب
الناس اللى سألت ع البوست
تم نشره اهو
:)

والناس اللى سألت عليا
ربنا ما يحرمنى منكو يا رب
انا زى القردة اهو
وعمر الشقى بقى
:)


سلااااااااام

تعليق فيدووووووو
==========
حفيدة عرابى
==========

:)
طب سريعا كده حمدلله على السلامة
والف سلامة على ماما وعليكى
الحمد لله ان اليوم كان كويس
رد فعلك على اليوم طمنى
والحمد لله انك كنت مبسوطة
وان البوست ظهر أخيرا
عمنا بلوجر كان قلقان خالص عليك

حمد الله ع السلامة يا غالية (:

البوست جميل يا فاتيما

البوست فى روح اليوم بجد

كتر خيرك بعد الواقفة كتبتى البوست

مقدرين التأخير

بس احنا كُنا عاوزين نطمن عليكى

و يارب يعدل الحال بقى


حمد الله ع السلامة

(:

و أن شاء الله هكون الجمعة الجاية فى القاهرة

صحيح البوست مظهرش فى الريدر

فاتيما
روح القلب الملائكية

انتى عارفة انا اول مرة اروح التحرير و انا خايف لدرجة انى مخدتش ساليناز معايا

كنت خايف من البلطجة اللى انتى عارفة زرعها سهل
كنت خايف على مكاسب الثورة
كنت خايف من فشل اليوم والذى سيقال بأن عدم نجاحه يعود لعدم مشاركة الاخوان
نتائج اليوم كثيرة
لكن اهمها اثبات ان مصر ليست اخوان فقط
الضربة وجعتهم لدرجة ان صبحى صالح مش لاقى حاجة يقولها و عامل زى المحامى اللى مسك قضية خسرانة خسرانة
سائق التاكسى لم يعد عندى المقدرة على الحوار مع هذه النوعية فقدت القدرة و الحماس
تحياتى و سلامى الى جو يا ام يوسف

طبعا عينى فيه
أصلى عمر ىما كلته إلا شيكولاته مع شيكولاته
ساعتها كان فانيليا مع شيكولاته فكنت رفان منه
تفتكرى الصبح لما كنت مع محمد لقيت شيكولاته مع شيكولاته
بالليل مفيش
يبقى العيب فى مييييييييين ؟

ثانيا بقى شكلنا اترصدنا
والحربى بقى قريب

مانووووش صحيت الصبح لقيتها بعتت لى الصورة دى

http://www.facebook.com/photo.php?fbid=10150185386232261&set=a.408768927260.188638.656022260&type=1&ref=nf

احنرس من القادم

واللى يتمسك الأول
يبقى جدع وبلاش
يقول على التانى
على الأقل يلاقى اللى يطالب بخروجه
وبلاش الندالة هنا

أما بخصوص الجماعات الإسلامية فحاليا فيها انقسام مرعب
الشباب ناقمين على تصريحات وتصرفات القيادات
والحمد لله شكلنا هنرجع الميدان فيه مصريين وبس
من غير لا أحزاب ولا خلافه

ضحكت كتير يوم الجمعة
مين ؟
لالالالالا بداية من آخر النهار كان غم طبعا أضحك إيه ؟؟؟؟؟
أنا بأتكلم عن الصبح
فعلا فكرنى بيوم 26 ينير لما رحت الميدان

طبعا مع عدم وود الغربان السودا

... اية دة بقى ؟؟؟؟ يغني معاليك كنت موجود يوم 27 ؟؟؟؟؟؟؟؟

طب دة كلام ؟؟؟ طب مش تليفون و لا حاجة و لا أي بتاع ! بقى كدة برضة يا نجم ؟؟؟ ماشي !!! بشوقك يا قمر :)

إرسال تعليق