.

.

حــــتــة قـمـــــــاش  

Posted by: فاتيما in






زمــــان 
وقبــل الزمـــان .. بزمـــان 


 
يحكى أن مصر
 كانت أم الدنيـــا بحـق 


 
وكانت هيا الأصل
 اللى دايما تبتدى من عنده الأشياء




وبيقولوا علم كل بلد جت بعدنا
أصله كان من هنا .. من بلد النيل




أول علم كان شارة الملك مينا 
موحد القطرين وكان على شكل صقر
منقوش فى اللوحة دى وعلى جدران المعابد


والملكة حتشبسوت و علمها الجميل زيها
كان شكل المروحة وزّين جدران الدير البحرى


واخناتون بعلمه المكون 
 من لونين أخضر و أحمر




 وييجى الأسكندر مصر 
و يحكمها البطالمة و بعدهم الرومان 
وتبقى القاعدة كالآتى 
اللى هيحتل و هيحكم مصر
هيكون علم البلد من نفس شكل علمه






ويدخل عمرو بن العاص مصر 
براية الخلفاء الراشدين 
اللى هيا راية سيدنا النبى أشرف خلق الله
وكان لونها أسود وبيسموها "الُعقاب"





ومصر الواقعة تحت حكم الراشدين 
تنتقل بعد مقتل سيدنا على ... لحكم الامويين 
واللى يكون علمهم باللون الأبيض  

 

 
وبعدهم يحكم مصر ... العباسيين 
ويرجعوا للراية السودا 




وتفضل مصر برايتها السودة كرامة لبنى العباس
رغم استقلال بعض ولاتها عنهم وظهور دويلات قوية
زى الطولونية والأخشيدية




ومن بعيييييد يأتى الغازى الجديد 
ويدخل جوهر الصقلى لمصر 
فاتحاً ... بإسم الفاطميين 





اللى يشيلوا راية خضرا وكانوا بيحبوا اللون دا
 لأنه لون بردة سيدنا النبى 
اللى لبسها الأمام على بن ابى طالب بدل منه 
يوم ما نام ف سريره الطاهر وفداه بروحه 
 

الفاطميين اهتموا جدا بالأعلام 
سواء فى الحروب أو حتى فى المواكب 
يمكن عشان كدا من عهدهم
 و احنا ابتدينا نعلق زينة رمضان
اللى فيها فروع من الأعلام الملونة المبهجة


ويدخل صلاح الدين الأيوبى مصر 
شايل علم أصفر
ويبقى العلم الرسمى للبلاد 




ومن بعد زوال دولته ييجى المماليك
اللى انقلاباتهم وكترتها تخلى الأعلام تتوالى 
من اصفر لأسود لأحمر 
ويترسم عليها رموز تشيرلأصحابها 
و تميز عصرهم عن غيره بشكل ما زى نبات أوحيوان






و يدخل العثمانين مصر 



وبعد ما يشنقوا الغلبان طومان باى
على باب زويلة 




 
يثبتوا أقدامهم فى المحروسة 
ومن وقتها يبقى العلم المصرى عثمانى الهوية






كان علمهم أحمر قانى 
وفيه هلال ونجمة سداسية  الشكل





ولما حكم محمد على
 أراد لمصر أن تتميز وتتمرد 
فخلى العلم احمر بهلال بس بقت النجمة خماسية 






و من بعده
توالى سلسال الأسرة العلوية 
لحد ما وصلنا للخديوى اسماعيل 
اللى خلى العلم احمر بتلات أهلة وتلات نجوم





 كل هلال ونجمة تمثل منطقة بسط لنفوذه
مصر ..  النوبة  ..  السودان


ومن بعد اسماعيل يحكم ابنه توفيق 
وف عهده يدخل الاحتلال الانجليزى مصر
ويرجعوا العلم احمر بنجمة واحدة وهلال واحد



ويفضل كدا بشكله 
لحد الحرب العالمية ما تخلص 
وف سنة 1914 يرجع بالهلال والنجوم التلاتة 




و تقوم ثورة 1919 وينزل الناس جمعاء 
و يشيل الشعب علم جديد جنب العلم الرسمى
مرسوم عليه هلال و صليب
وتلات نجوم ترمز للمسلم والمسيحى واليهودى 





لحد سنة  1923 ولما يعلن استقلال مصر
 لتصبح دولة ملكية و يبقى علمنا أخضر
 بهلال و بتلات نجوم 





ويروح لقب الخديوى 
وييجى الملك 
ويمشى و ييجى اللى بعده  

 



ويفضل علمنا 
 بلونه و هلاله و نجومه






 لحد ما يخلص عهد فاروق 






وينتهى عصر الملكية  كلها
وتصبح جمهورية ... بقيام ثورة يوليو 1952



 
و لحد 1958 العلم يفضل زى ما هوه 
بدون أى تغيير






ويظهر على استحياء علم جديد 
و يسموه علم التحرير وكان بلا شعبية
وبيتعلق ف المناسبات وأعياد الثورة جنب العلم القديم





لحد ما نتوحد مع سوريا
ويتم تغيير العلم بشكل رسمى 
عشان يبقى تلات مستطيلات احمر وابيض واسود
وفى المساحة البيضا نجمتين خُضر






وتبقى مصر نجمة خضرا ف العلم 
وتكون سوريا هيا النجمة التانية
واللى تفضل محتفظة بالعلم داعشان 
يكون علم الجمهورية السورية  لحد النهاردة 

  


ويتعمل كيان ف اول السبعينيات و يسموه
 اتحاد الجمهوريات العربية 
يضم مصر ...  وسوريا ... وليبيا 


 
ويبقى علمنا اعتبارا من 1971 بنفس الألون
بس يشيلوا النجمتين
 ويحطوا ف قلبه صقر وباصص ناحية اليمين 




 وروح يا زمان وتعالى يا زمان 
وتتغير الاحوال و يتفرق الشمل و يتبدل العلم
سنة 1984 رسمياً والصقر ينقلب نسر
وباصص ناحية الشمال 


 
و يبقى شكله النهائى 
اللى احنا عارفينه بيه دلوقتى

  
العلم المصرى

اللى مبارك وعصره 
وكسنا و بهدلنا و خلانا 
وخلى نسر علمه ... أرنب خانع
ولما قرصنا تونس ف ركبتها
 

وحصلناها ف ثورتها



المصرى ثار ع الجار السو اخيرا
وصمم ليمشيه هوه وابنه ومراته وكل عيلته




نزلوا الشابات


والشباب

  
و .. الولاد



والبنات 



والكبار 


وقفوا بالأعلام قصاد النار 


و قصاد الخرطوش والرصاص


وقصاد خراطيم المية


 واتلفوا بيه 
والطوب جاى عليهم



وصلوا عليه


 
ودعوا ع البعيد .. يا رب يغور


وهوه مفيش دم


الدم كان بيسيل من الشعب .. وبس


اللى قعد و تربس 

 
و .... قال مش هنمشى 


لحد ما هوه ... يمشى



ويمشى أخيرا ..  فــ 11 فبراير




والنسر تتردله الكرامة
ويرفع راسه فووووق لأنه ع العلم المصرى




العلم اللى كان بيترفع
 ف ماتشات الكورة تشجيع وتفاريح مش اكتر




العلم اللى تحيته كانت بتاعت ناس بعينها 
وف طابور الصباح المدرسى مجرد روتين ممل





وصحيح كانوا بيفرحوا بيه العيال


ويلبسوه ساعات اقنعة 




ويرسموه ع الوشوش 


ويتباع طاقية وكوفية 

 
وتشيرت



والبنات تلبسه خاتم و عقد و انسيال 



 و يوصل لدرجة ان واحدة ترقص بيه
فى أقصى درجات الإبتذال



لكن رغم كل دا ..

 
 الثورة تيجى 
و تخلقله معنى تانى من جديد


 
حتة القماش



متبقاش مجرد .. نسيج ملون


تبقى الوان بتشد العين 
بتنطق و حية



تبقى تاج يزين جبين الصبايا 


وتتحول لسجادة صلاة 





وف شارع محمد محمود ترشد الأسود
 ف وسط دخان الغاز و تثبت قلبهم
وتبقى علم و راية بصليب وهلال
اسمها على أسم صاحبها ..  مينا دانيال




حتة القماش اللى إترفعت على أرض سينا 
فرفعنا معاه الراس


ومهما الزمن يمّر .. الحق يرجع


وثورة يناير 
تحيى أبطال مصر اللى بجد 

 

ويتلف الشاذلى بعلم بلاده 
اللى خرج منها حزين مكسور 
ويرجع يندفن ف أرضها معزز مكرم  بين أهله 




حتة القماش ....  اللى 


يمسكها الشيخ عماد عفت 
فـ .. تزيد بركــة 


 اللى تتشرّف بإنها تحضن الشهدا 
وتروح توصلهم ... للجنة



تفضل مع  ... علاء



و تطمن شباب الألتراس اللى اتاخدوا غدر


وتمشى مع شهدا رفح 
اللى نعرف أسمايهم


 وتوّنس كمان اللى دفناهم 
ولسه منعرفش لحد النهاردة هما مين  .. !


العلم ... اللى نسره كان قّرب 
يطفش خلاص
  


كان بيتطنط فخرا لما إترسم
على جدار بنوه عشان يحمى السفارة الإسرائيلية




و لما شاب من أرض البلد دى طلع 
وشال علم قتلة اولادنا وحط علمنا مكانه


حتة القماش اللى اتوصلت بين كنيسة القديسين 
وبين الجامع اللى قصادها قبل الثورة بيومين .. بس !




العلم اللى حضر العركة
 وكان راية النصر بتاعتنا على كوبرى قصر النيل 





العلم اللى عشان يرفرف بحرية 
مات ورد الجناين 





وراح اللى راح  فى ماسبيرو



ودفع نور عيونه
 و روحه ف محمد محمود 




العلم اللى فضل صامد 
يقول يسقط يسقط حكم العسكر 




وغير العسكر .... 



الطمعانين 
انهم يكوشوا عليها 
ويمسخوا هويتها ويبّدلوها 




اللى شوية عاوزين يغيروه

 
و يشيلوا النسر


وشوية عاوزين يبدلوا الشكل



ولو سكتنالهم و استنينا كمان
مش بعيد نلاقيهم حاطين رمز جماعتهم
ومعرفش هيحطولنا ايه تانى .. ؟!!



طب انشالله
 يحطولنا سبونج بوب
 


هنشّبعهم زى اللى قبلهم 
 تريقة وتجريس 



ونقول امتى هيفهموا ...




ان العينة كانت بيّنة 
و لما نقاوتهم حب يكتبله كلمتين


جه يكحلها ... عماها




وان اللى فاكرين الدم ..


 
 اللى ساهموا فى اهداره بخيانتهم  



عشان يقعدوا ع الكراسى 




هما وغيرهم ... خلاص كدا إتنسى ؟!!!




والناس قبلت بالظلم 



سكتت و خلاص يبقوا غلطانين

 
مصـــــرعـارفـــة و شـــايفـة و بتصـــبر
 لكنـهــــا فــي خــطفــة زمـــن تعـــبر 
و تســترد الإســـم و العنـــاويـن


وزى ما غوّرت اللى قبلهم ... هتغوّرهم




وتفضل هيا




مالكة القلب




 ساكناه ومدفياه 
ولمّة الكل حواليها ساعة الكرب





وزى ما ولادها دفعت الغالى 
 عشان مبارك يمشى 


وعشان عسكر مبارك وبطانته ... يمشوا

 
لسه مصحصحة ومركّزة وعارفة
العدو م الحبيب  



و لسه مستعدة تدفع تانى 
عشان يمشى والى عكا الخاين 
بايع أهله وناسه 

 
عشان يوصل و يحكم بإسم الدين 
و يقعد على تلها



ونقول 

ومش هيخرسونا 


مزهقناش ... متعبناش 



و ارفع كل ريات النصر 



ونموت احنا ... وتعيش



--------------------------------
----------------------------------------


---------------------------------------------