.

.

الدمـــوع البيـــــضا  

Posted by: فاتيما








كانوا ف المطعم قاعدين 
هوه بيحكى ف أى حاجة
غير اللى محتاجة تسمعه منه 
وهيا يبان على وشها الضيق 
يسألها كل شوية 
- مالك ؟ 
متعرفش ترد عليه 
و تتخنق أكتر



تبص حواليها على مكان مناسب 
و تستأذن فجأة وتقوم
تدخل ع الحمام بسرعة وتلاقيه مشغول
فتقف ورا الباب مستنية
 اللى جواه تخرج 
بنتين قصاد المرايا كانوا واقفين بيتكلموا 
متقدرش تمسك نفسها 
فراحت معيطة
وسابت الدموع اللى كانت حايشها
 عشان متنزلشى  ... تنزل 



بنت م الواقفات تلمحها 
فتبص لصاحبتها و يسكتوا ثوانى 
و بعدين تسألها  
- بتعيطى ليه ؟؟!!!
مين مزعلك
جوزك .. خطيبك .. حبيبك 
حد ف الشغل .. حد من أهلك .. هاه ؟
تبصلها الباكية ف صمت مبتسمة
و تطلع المنديل من شنطتها
مش عشان تمسح الدمعات 
لكن عشان تخبى عيونها خجلا



البنت التانية تقول لصاحبتها
- أسكتى .. انتى متعرفيش ايه الموضوع ؟
وتبص للواقفة بحنان و تقولها
- متزعليش 



اللى جوا الحمام تطلع
بعد ما سمعت المحادثة كلها
و هيا بتغسل إيدها تعلى صوتها 
و تتحمق قائلة :
- بتعيطى ليه ؟!!!!
مفيش راجل اصلا يستاهل واحدة
تبكى عليه أو عشانه
المعيّطة تبقى عاوزة ترد و تقول
هوه مش مزعلنى 
و لأ .. فيه راجل يستاهل
 ينبكى عليه و عشانه و منه 
بس تحس ان السكوت أفضل
فتسكت 
و تتجه للحمام 
فتمسك المحموقة دراعها محذرة :
-  طب متعيطيش جوه 
العياط ف الحمام وحش !



تدخل صاحبتنا
و طبعا تكمل عياط 
وتخرج بعد شوية صغننة 
تلاقى التلاتة لسه واقفين
ف عينهم نظرة ترقب  
تغسل إيدها و تصلح مكياجها
وهما لسه واقفين بيتكلموا 
ويتريقوا ع المدير الرخم بتاعهم 
ويضحكوا و يحاولوا يضحكوها معاهم 
ويكرروا قصادها الحكمة القائلة
 ان الدنيا متستاهلش


    
تخلص و إحساس رهيب بالسكينة يلفها
و لما تقرب ناحية الباب تتلفت
عشان تشكرهم 
واحدة تطبطب على كتفها 
و الأتنين التانيين يقولولها ف نفس واحد 
- خلاص بقى متعيطيش


  
تخرج م المطرح ف حالة أحسن
ناسية الخنقة و الضيق 
و بتفكر ف ايه يا رب الطيبة 
اللى بتظهر ف البشر دى فجأة
و ايه الطبطبة ع القلب دى 
اللى بتحضر بلا مواعيد من ناس غرب عننا !



و على قد ما بيقولوا كلام كبير 
على قد ما هيا عارفة ف قرارة نفسها
 انهم متأكدين ان الدنيا تستاهل التعب 
وان كل واحدة فيهم متقدرش و بأختيارها
تستغنى عن الراجل اللى بتحبه 
لأنه مش احتياج أكتر ما هوه
رغبة ف اكتمال النقصاللى ربنا خلقنا بيه 
و لازم يكمل بالنص التانى ف يوم 



و تكتشف كدا فجأة
ازاى الهموم ف لحظة سودة
 الدموع ممكن تغسلها و تخليها بيضا 
و ف توقيت اللى مفروض تنوجع فيه 
فأذا بيه بقى مصدر للراحة 
و شكر للنعمة
لدرجة نسيان الزعل
والاحساس بالرغبة ف التوقف عن البكاء
بس عشان اللى قصادها ميزعلوش .. !



تخرج م الحمام
وترجع للترابيزة وتقعد من تانى قصاده
 فأول ما يبص ف وشها يسألها 
- كل دا ف الحمام ؟
 - معلش
- ايه دا كله ؟
- أصلى ... كنت بعيط 
- طب منا عارف 
ومش بسألك كنتى بتعملى إيه 
- طب عاوز ايه ؟
- عاوز أفهم .... بتعيطى ليه ؟؟!!


------------------------------
------------------------------------------

على الهامش :
1- الستات الجدعة لبعضيها 
2- الحمام أنسب مكان للعياط
3 - الدنيا تستاهل همها 
4- حتى البكا بسببك مستخبى فيه .. نعمة 

---------------------------------------------


This entry was posted on الثلاثاء, يونيو 18, 2013 . You can leave a response and follow any responses to this entry through the .

8 كــــلام بيطــبطـــب عـــلى قــــلبى و روحــــى

على الهامش أنا كمان (:

انا كُل الأمكان مناسبة عندى للعياط


(:

و للامانة فى رجالة عاوزة تتحرق ((:

الرجالة بس مش الستات (؛

هيعرف ... بس لما يعرف مش هيفهم .. ولوفهم مش هيحس ولو عمل كداااااااااا مش يبئا فى ايده حاجة يعملها ... هى طبطبة ربنا كدا بتيجى فى الوقت الصح اى كان سببها بئا ناس نعرفها او مانعرفهاش المهم انها رحمة ربنا فاكرنا بها على طول :( وزى مانتى قولتى هما بيقولوا كلام كبير وكل واحد عارف انها تستاهل وكل واحدة عارفه انها ماتقدرش تبعد عن اللى بتحبة وكل واحدة كمان شايفة اللى بتحبة هو الراجل الواحيد اللى يستاهل !! دنيا بئا

بتسأل بعيط لي؟؟
سيبيلي الطلعة دي يا طماطم

بعيط على قلبي اللي أنت مش حاسس بيه وعادي لما تتكلم في أي حاجة غير اللي انا محتجاها لمجرد انك تعمل عبيط ومش فاهم انا محتاجة ايه

بعيط على نفسي اللي يوم ما حبت حبت واحد مش ليها

بعيط على خيبتي في حبك الزيادة قوي واللي أنت مابتحبنيش حتى ربعه

بعيط على وجعي ان مجرد كلام انت ماقولتوش خلاني مقدرتش امسك نفسي من العياط

بعيط على ضعفي معاك وانتشائك بده

بعيط على خروجة حلوة وكلام جميل واحساس رائع كان نفسي أعيشه معاك ولو لحظات مؤقتة افتكرها بعدين واضحك لكن اللي بتسيبهولي دايما دموع وقهرة قلب

بعيط على برودك معايا وانت شايفني بتحرق من شوقي ليك

بعيط أني سمحت لنفسي أحبك كل الحب ده

بعيط لانك بقيت دراعي اللي بيوجعني و اللي أخاف اي حد يمسكني منه

بعيط لانك عارف انك اتسببت في وجعي ومع ذلك واخد الموضوع عادي

بعيط لأنك بدل ما تبين انك زعلت على زعلي وانك ماتقصدتش لأ مستكتر عليا كمان اني أعيط

بعيط لان كل اللي فرق معاك دلوقتي اني اتأخرت عليك وخدت وقت طويل في العياط!!



(المشهد ده ازاي مكتبتش عنه في خبايا نسائية قبل كده!)

مش للنشر.. لو تعليقي اللي فات ماحسيتهوش ماتنشريهوش.. حاولت اتقمص الحالة واتكلم عن لسانك فلو كنت فشلت ماتنشريهوش بجد.. اوعي تعيطي تاني وبالذات قدامه أو حتى تخليه يعرف انك كنتي بتعيطي.. أيوة ياطماطم محدش يستاهل دموعك واللي يستاهلها عمره ماهيخليكي تنزليهم

شقيقة روحي

ربنا بيقطع من هنا ويوصل من هنا
كنت اسمع المثل ده اتنح كتير
ولقيته صح جدا

وعلى جنب كده في الدرى اقولك : الحاجات اللي تستاهل دموعنا كتير ودي في حد ذاتها نعمة اننا نحس بالنعمة
الحمد لله على كل نعمه اللي لا تعد ولا تحصى ومن اجملها عندي : وجودك يا شقيقة روحي

♥♥♥♥

سلامتك من البكا يا روحي.. اي حد يشوف العنين الطيبين دول بيبكوا لازمن ولابد يطبطب على صاحبتهم.. مش عارفة اقولك ايه.. وحشتيني واعذري تقصيري

إرسال تعليق